Accessibility links

مقتل فلسطيني بنيران القوات الإسرائيلية في رام الله بالضفة الغربية


ذكرت مصادر فلسطينية أن القوات الإسرائيلية قتلت اليوم الخميس شابا فلسطينيا في قرية كفر مالك شمال شرق مدينة رام الله في الضفة الغربية.

وقال مصدر طبي إن الفلسطيني قتل بنيران القوات الإسرائيلية، وأن شابا آخر أصيب بجراح وأنه نقل إلى المستشفى في حالة حرجة.

وذكر شاهد عيان أن القتيل كان يرمي القوات الإسرائيلية بالحجارة.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه أطلق النار على ثلاثة شبان فلسطينيين كانوا يحاولون إلقاء زجاجات حارقة على القوات الإسرائيلية.

وفي السياق ذاته، قالت مصادر طبية إن فلسطينيا توفي متأثرا بجراح أصيب بها أمس الخميس بنيران القوات الإسرائيلية في مخيم الجلزون شمال رام الله.

وقال شاهد عيان إن القوات الإسرائيلية أطلقت النار على الفلسطيني أثناء تشييع جنازة فلسطيني آخر قتل الثلاثاء الماضي.

وتعليقا على مقتل الشابين، ندد كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات بما وصفه بالتصعيد العسكري الإسرائيلي ضد المدنيين.

وقال عريقات إنه من الواضح أن الجيش الإسرائيلي لديه تعليمات من قبل قيادته بالتصعيد في الأراضي الفلسطينية، حسب تعبيره.

وانتقد عريقات وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك، وقال إنه يصعد إجراءات القتل والاعتقال والاقتحام والنشاطات الاستيطانية في الضفة الغربية في وقت يتحدث فيه عن تمديد التهدئة في غزة، حسب قوله.

ورأى عريقات أن هذه الإجراءات تهدف إلى عرقلة جهود استمرار المفاوضات لإحلال السلام في المنطقة.
XS
SM
MD
LG