Accessibility links

إفتتاح أول مسجد في ألمانيا الشرقية سابقا


تم الخميس افتتاح أول مسجد "خديجة" وهو أول مسجد في الجزء الشرقي من ألمانيا والمعروف سابقا باسم "ألمانيا الشرقية" بعد أعوام من المعارضة من جانب بعض السكان والحزب الوطني الديموقراطي اليميني المتشدد.

وقد حضر حفل الافتتاح عدد من المسؤولين الألمان يتقدمهم نأئب رئيس البرلمان الألماني وولفغانغ ثايرز ومسؤولى الجالية الإسلامية في المنطقة.

ويقع المسجد الذي يتسع لنحو 500 مصل على موقع مصنع قديم في ضاحية بانكو-هاينزدورف في برلين.

ورافق بناء المسجد هجمات على الموقع واحتجاجات البعض منها من جانب السكان والبعض الآخر من جانب أعضاء في الحزب الديموقراطي اليميني.

وكان المعارضون لبناء المسجد قد أثاروا المشكلة التي تواجهها ألمانيا والمتمثلة في دمج 3.2 مليون مسلم في مجتمعها لاسيما في القسم الشيوعي السابق حيث يستقر القليل منهم، بينما يؤكد مؤيدو بناء المسجد انه سيُعزز العلاقات الاجتماعية والإنسانية بين سكان المنطقة.

وقالت إعجاز أحمد المتحدثة باسم مسجد "خديجة" التابع للطائفة الأحمدية، إن المسجد سيكون مركزا لنشاط اجتماعي وليس فقط من أجل الصلاة، وأضافت بأنه سيلعب دورا في دعم الاندماج وتعزيز الحوار مع السياسيين والجماعات الدينية الأُخرى.

ويتهم بعض المسلمين من بينهم الكثيرون في اندونيسيا طائفة الأحمدية "بالهرطقة" نظرا لأنها لا تقبل النبي محمد خاتما للأنبياء وتقول إن مؤسسها هو نبي وهو المسيح المنتظر.

ويسعى أعضاء الطائفة في ألمانيا وعددهم نحو 30 ألف شخص لان يكون لديهم نحو 100 مسجد في البلاد.
XS
SM
MD
LG