Accessibility links

واشنطن بوست: أوباما سيصبح رئيسا عظيما رغم التحفظات لقلة خبرته


قالت صحيفة واشنطن بوست في مقال افتتاحي في عددها الصادر اليوم الجمعة إن بإمكان مرشح الحزب الديموقراطي باراك أوباما أن يصبح رئيسا عظيما.

وذكرت الصحيفة أن اختيارها لأوباما كان سهلا بسبب الحملة المخيبة للآمال التي قام بها مرشح الحزب الجمهوري جون ماكين وبسبب اختياره شخصا غير مؤهل لمنصب نائب الرئيس، في إشارة إلى سارة بالين حاكمة ألاسكا.

وشددت الصحيفة على أن هذا الخيار كان سهلا أيضا بسبب الإعجاب بأوباما والصفات التي أظهرها خلال السباق الطويل.

ووصفت الصحيفة أوباما بأنه رجل يتسم بهدوء العقل وإدراك دقيق لقضايا معقدة وبمهارات واضحة في المصالحة وبناء اتفاق جماعي في الرأي.

وعن السياسة الخارجية، قالت الصحيفة أن لدى أوباما فهما متطورا للعالم ولمكانة الولايات المتحدة فيه وأنه ملتزم بالحفاظ على القيادة الأميركية.

وأضافت الصحيفة أن المعطيات تدل على أن أوباما سيجتهد للمحافظة على الزعامة الأميركية للعالم ومواصلة مكافحة الإرهاب وأنه سيمارس دبلوماسية قوية تدافع عن مصالح وقيم الأميركيين.

وقالت الصحيفة "نعم لدينا تحفظات وقلق يكاد يكون تلقائيا نظرا لقلة خبرة أوباما النسبية في السياسة الوطنية لكن هناك أيضا أملا كبيرا."

في المقابل حذرت الصحيفة من لجوء ماكين في حال فوزه إلى الكثير من صانعي السياسة الذين دفعوا البلاد إلى وضعها الراهن في ظل إدارة الرئيس بوش.

يذكر أن واشنطن بوست كانت قد دعمت آخر مرشحين ديموقراطيين، آل غور وجون كيري، في الانتخابات الرئاسية الماضية التي فاز بها مرتين الرئيس بوش.

XS
SM
MD
LG