Accessibility links

تحسن الوضع الأمني بالعراق ينعكس إيجابا على الواقع التربوي


أكد الوكيل الفني لوزارة التربية عدنان النجار أن تحسن الأوضاع الأمنية انعكس ايجابيا على العملية التربوية، نافيا تعطل دوام أي من مدارس العراق خلال العام الدراسي الحالي.

وقال في حديث مع "راديو سوا": "الأوضاع الأمنية تحسنت بشكل كبير جدا ولم تنعكس لدينا وجود تهديدات للمعلمين أو المدرسين العملية التربوية تسير بشكل طبيعي، لم تنعكس لدينا مناطق تاركة للدراسة أو مدارس معطلة عن الدراسة مثل ما كان يحصل في السنوات الماضية نتيجة الأوضاع الأمنية ووجود مناطق ساخنة".

وأشار النجار إلى أن نسبة التلاميذ الذين تتراوح أعمارهم بين الستة و11 عاما ممن لم يلتحقوا بالمدارس الابتدائية خلال العام الماضي بلغت 11 بالمائة فقط، لافتا في الوقت نفسه إلى أن نسبة التلاميذ المتسربين من المدارس الابتدائية بلغت ستة بالمائة من مجموع الطلبة المسجلين لدى وزارة التربية، موضحا بقوله:

"نسبة الالتحاق للعام الماضي بلغت 89 بالمائة من الفئة العمرية 6 إلى 11 سنة يعني نسبة عدم الالتحاق هي 11 بالمائة وليست 22 بالمائة، نسبة التسرب أي الطلاب الذين يسجلون في المدارس ويتركون الدراسة فيما بعد بلغت ستة بالمائة لأسباب أمنية أو غير أمنية".

وكانت منظمة اليونسكو أعلنت في تقرير لها نشر الأسبوع الجاري في موقعها الرسمي على شبكة الانترنت أن ما نسبته 22 بالمائة من مجموع أطفال العراق لم يلتحقون بمدارسهم بسبب الأوضاع التي عصفت بالبلد.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG