Accessibility links

ليفني ترحب بفشل محاولة إيران في أن تصبح دولة غير دائمة العضوية في مجلس الأمن


رحبت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني الجمعة بفشل محاولة إيران في أن تصبح دولة غير دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي لعامي 2009-2010، مشيرة إلى أن مجرد تقديم إيران ترشيحها لهذا المقعد كان أمرا غير مقبول.

وأضافت ليفني أنه من الواضح أن العقوبات الدولية المفروضة على إيران والتهديد الذي تلوح به هذه الدول لعبت دورا في هذا التصويت.

وأكدت ليفني على ضرورة مواصلة اتخاذ التدابير ضد إيران وتشديدها، مهنئة اليابان التي فازت بغالبية الأصوات في مجموعة آسيا.

يشار إلى أن الجمعية العامة للأمم المتحدة صوتت اليوم الجمعة إلى جانب انضمام كل من اليابان والمكسيك وأوغندا وتركيا والنمسا إلى مجلس الأمن الدولي كأعضاء غير دائمين لفترة 2009-2010.

وفي مجموعة آسيا التي استقطبت الاهتمام بسبب ترشح إيران، فازت اليابان بغالبية 158 صوتا مقابل 32 صوتا لمنافستها.

وبذلك، أخفقت إيران التي فرض عليها مجلس الأمن عقوبات لرفضها تعليق أنشطتها النووية في الفوز بمقعد داخل هيئة تابعة للأمم المتحدة.

وكانت خسارتها شبه متوقعة أمام اليابان، التي تعتبر القوة الاقتصادية الكبيرة وأبرز الدول المانحة في الأمم المتحدة.

وإثر انتهاء التصويت، رحب السفير البريطاني في الأمم المتحدة جون سويرز بخسارة إيران.

بدوره، أشاد مساعد سفير الولايات المتحدة إلياندور وولف بالنتيجة، وقال إنه من المهم أن تفهم إيران أن هذه النتيجة تعكس رفضها الوفاء بالتزاماتها حيال المجتمع الدولي.
XS
SM
MD
LG