Accessibility links

اتفاقية وضع القوات الأميركية في العراق تحمي الجنود الأميركيين المعرضين للملاحقة القضائية هناك


قال وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس الجمعة إن اتفاقية وضع القوات التي تتفاوض عليها الولايات المتحدة والعراق لتنظيم انتشار القوات الأميركية في العراق ابتداء من آخر هذا العام تحمي الجنود الأميركيين المعرضين للملاحقة القضائية في العراق.

وكان غيتس يتحدث بعد اجتماعات عقدها مع عدد من رؤساء اللجان البرلمانية في مجلسي الشيوخ والنواب.

إلا أن رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب آيك سكيلتون شكك في الموضوع وقال إن لديه عدداً من الأسئلة تتعلق بمضمون الاتفاقية المقترحة.

وأوضح سكليتون أنه يساوره قلق عميق حيال ما يقال عن أن القوات الأميركية لا تتمتع بالحصانة القضائية الكاملة.
وأعرب عن أمله في أن تتعاون الحكومة مع الكونغرس لجلاء عدد من المسائل التي تحتاج إلى توضيح.

كذلك أعرب رئيس لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ كارل ليفين عن تحفظاته حيال مضمون الاتفاق بعد استماعه برفقة كبير الأعضاء الجمهوريين في اللجنة جون ماكين إلى شروح غيتس عن الاتفاق. وقال ليفين ان من المهم جدا أن يتمتع كل الجنود الأميركيين المنتشرين في العراق بكامل الحماية القضائية وان تمنع إحالتهم الإجرامية أمام القضاء العراقي.


رايس وغيتس يتصلان بماكين وأوباما لإطلاعهما على الاتفاق الأمني مع العراق


من جهة أخرى، أطلعت وزارة الخارجية الأميركية المرشحين الجمهوري والديمقراطي لمنصب الرئاسة على محتوى مسودة الاتفاق الأمني مع العراق ومدى ما تم إحرازه من تقدم نحو الانتهاء منه.

فقد صرح المتحدث باسم الوزارة شون ماكورمك الجمعة بأن وزيرة الخارجية كوندوليسا رايس اتصلت بالمرشح الديمقراطي باراك أوباما والمرشح لمنصب نائب الرئيس السناتور جو بايدن بوصفهما عضوين في لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ ، في حين اتصل وزير الدفاع روبرت غيتس مع المرشح الجمهوري لانتمائه إلى لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ.


وقال ماكورمك إن الاتصال بالمرشحين كان من باب اللياقة ولأسباب عملية أيضا.

وأشار ماكورمك أيضا إلى أن رايس اتصلت بعدد من أعضاء مجلسي الشيوخ والنواب وأوضحت لهم الخطوط العريضة لمشروع الاتفاق الذي يتعلق بوضع إطار قانوني لوجود القوات الأميركية في العراق بعد انتهاء المهمة التي حددتها لها الأمم المتحدة في نهاية العام الحالي.وكان من المقرر الانتهاء من المحادثات بشأن الاتفاق في نهاية يوليو تموز غير ان تشعب القضايا وتعقيداتها وخاصة جدول انسحاب القوات الأميركية وإعفاء الجنود الأميركيين من سلطة القضاء العراقي.
XS
SM
MD
LG