Accessibility links

تعدد الزوجات ينتشر في كربلاء والزوجة الأولى آخر من يعلم


تعرض العراق لظروف غير طبيعية جعلت نسبة النساء في المجتمع تفوق نسبة الرجال، ما أدى إلى أجيال من العوانس، ولكن تحسن الأوضاع المادية للموظفات دفع برجال متزوجين للبحث عن زوجات من الموظفات بشكل سري حتى أن معظم المتزوجين للمرة الثانية لم يخبروا زوجاتهم بزواجهم الثاني.

وتصف أم رضا زواج بعض الرجال بهذه الطريقة بأنه بحث وراء المتعة وهو يتم على حساب الأسرة الأولى، وتضيف أم رضا أن زوجها تزوج لعدة مرات وتركها أمام مسؤولية البيت والأسرة.

ويقول الرجال المتزوجون من امرأة ثانية إن زواجهم شرعي، في حين رأى آخرون فيه زيادة المشاكل داخل الأسر وافتقار العديد من الرجال إلى عمل ودخل ثابت دفعهم إلى البحث عن زوجات من الموظفات.

جدير بالإشارة أن نسبة النساء في المجتمع العراقي قياسا بالرجال ربما قاربت الـ60 بالمائة حسب بعض الإحصاءات، الأمر الذي يشير إلى أن نسبة كبيرة منهن لم يحظين بفرصة الزواج وتكوين أسرة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في كربلاء عباس المالكي:
XS
SM
MD
LG