Accessibility links

logo-print

الأهلي المصري يتأهل لنهائي بطولة إفريقيا بعد فوزه على انيمبا النيجيري


فاز الأهلي على انيمبا النيجيري السبت بهدف بدون مقابل أحرزه المهاجم الانغولي فلافيو أمادو في الدقيقة 26 بضربة رأس ليحسم الفريق المصري مواجهة الدور قبل النهائي بإستاد القاهرة لصالحه بنتيجة 1-صفر في مجموع مباراتي الذهاب والإياب.

وبدأت المباراة حماسيه سريعة من جانب النادي الأهلي في محاوله لإحراز هدف يؤثر به معنويا علي لاعبي انيمبا وإرباك حساباتهم، وجاءت الخطورة الفعلية في الدقيقة الـ10 عندما ارتدت الكره إلى محمد أبو تريكه داخل منطقه الجزاء سددها مباشره واصطدمت بالمدافعين.

واستمرت السيطرة الميدانية للأهلي، ومن كرة رفعها أحمد صديق من الجهة اليمنى واستقبلها فلافيو سددها بقوة داخل المرمى وأحتسبها الحكم تسلل وسط ذهول الجميع في الدقيقة 14 واعتراض لاعبي الأهلي.

واستحوذ الأهلي على الكرة في وسط الملعب بفضل تحركات محمد أبو تريكه وحماس حسام عاشور وأحمد حسن الذي مال ناحية اليسار وشكل جبهة خطيرة مع المدافع الأيسر للأهلي جيلبرتو لكن يقظة أغوتشي المدافع الأيمن لإنيمبا أوقفت معظم محاولات الأهلي الهجومية من ناحية اليسار.

وأعتمد انيمبا علي الهجمات المرتدة مع التأمين الدفاعي والارتداد السريع لخط هجومه ووسطه عند فقدان الكرة. وأفتتح الأهلي أهدافه عن طريق جيلبرتو الذي لعب ضربه ركنيه متقنه علي رأس فلافيو أحرز منها الهدف الأول في الدقيقة 26.

وكان الأهلي قد فاز بدوري أبطال إفريقيا عامي 2005 و2006 قبل أن يجرده النجم الساحلي التونسي من اللقب عندما تغلب عليه 3-1 في نهائي العام الماضي.

وبهذا الفوز أصبح الأهلي ثالث فريق يتأهل لنهائي دوري أبطال إفريقيا أربع مرات متتالية، بعد مازيمبي انجلبير وهو من الكونغو الديموقراطية وهافيا كوناكري الغيني.

وسيلتقي الأهلي في الدور النهائي مع كوتون سبور الكاميروني الذي وصل إلى هذا الدور للمرة الأولى في تاريخه.

وقال البرتغالي مانويل جوزيه مدرب الأهلي في مؤتمر صحافي بعد اللقاء إن وصول فريقه للدور النهائي لأبطال إفريقيا ليس محض مصادفة أو ضربة حظ، وإنما نتيجة مجهود وموهبة اللاعبين.

وقال جوزيه الذي قاد الأهلي لإحراز دوري أبطال إفريقيا ثلاث مرات من قبل إن مشجعي الفريق يكونون اللاعب رقم 12 دائما، مؤكدا في الوقت ذاته أن لاعبيه يؤدون بصورة أفضل خارج ملعبهم.

وحذّر جوزيه من تواضع مستوى التحكيم في مباراتي الدور النهائي، منحيا باللائمة على الحكم المغربي عبد الرحيم العرجون الذي أدار مباراة الإياب بالدور النهائي في خسارة اللقب العام الماضي أمام النجم الساحلي بسبب أخطائه.

XS
SM
MD
LG