Accessibility links

الداخلية تعتزم الكشف عن نتائج تحقيق بالعديد من الحوادث الأمنية


تعتزم وزارة الداخلية العراقية إعلان نتائج التحقيق حول العديد من الحوادث الأمنية التي شهدها العراق في السنوات الماضية.

وقال مدير غرفة العمليات في وزارة الداخلية اللواء الركن عبد الكريم خلف في تصريح خاص بـ "راديو سوا" إن من بين من أبرز تلك الأحداث التي وسف تنشر نتائجها حادث التفجير الذي وقع في مبنى مجلس النواب، وأضاف:

"سنبدأ بكشف تحقيق حادث فندق المنصور في اليومين المقبلين، وبعد ذلك الملفات الأخرى كتفجر البرلمان، وحرق البنك المركزي".

ولفت اللواء الركن خلف إلى حرص وزارة الداخلية على إعلان جميع نتائج التحقيق المتعلقة بالحوادث الأمنية:

"لن نترك ملفا يحمل أسئلة، وكل الملفات ستعرض، بعضها فكك نهائيا بعد اعتقال عدد من مرتكبي الحوادث وهرب آخرين، فضلا عن تفكيك كل وسائل ومعدات الجريمة والمنفذين. وكل هذه الأمور ستعرض في وقت لاحق".

إلى ذلك طالبت أوساط سياسية وإعلامية الحكومة العراقية وأجهزتها المختصة بإعلان نتائج ما توصلت إليه اللجان المكلفة بالتحقيق حول العديد من الحوادث.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG