Accessibility links

logo-print

الاستخبارات الإسبانية ترى أن البلاد ما زالت هدفا للقاعدة


ذكرت إدارة الاستخبارات الاسبانية أن البلاد ما زالت هدفا لتنظيم القاعدة بعد مضي أربع سنوات على تفجيرات مدريد التي أودت بحياة مئة وواحد وتسعين شخصا. ونقلت صحيفة El Pais عن تقرير استخباراتي أن اسبانيا ما زالت مكان خصبا للموارد البشرية للتنظيمات الإرهابية.

وأكد التقرير إصرار القاعدة على فكرة الجهاد الدولي وان التنظيم حث جماعة الدعوة والقتال السلفية على مهاجمة أهداف محلية مذكرا إياها بأن الهدف الحقيقي هو الوصول إلى الأندلس والسيطرة عليها.
XS
SM
MD
LG