Accessibility links

كلية القانون تحتفل بالذكرى المئوية لتأسيسها


احتفلت كلية القانون في جامعة بغداد بذكرى مرور قرن على تأسيسها، إذ تأسست في أواخر عهد السلطان عبد الحميد الثاني وبالتحديد عام 1908.

وكانت الهيئة الإصلاحية لدراسة أحوال العراق التي شكلتها الحكومة المركزية في عاصمة الدولة العثمانية، قدمت توصيات عدة من بينها تأسيس مدرسة الحقوق في بغداد، فلقي الاقتراح قبولا من حكومة الإستانة آنذاك لتكون هذه المدرسة واحدة من أربع مدارس للحقوق في البلاد التابعة للدولة العثمانية.

وقد تغير اسم هذه المدرسة إلى كلية الحقوق عام 1923 لينفك ارتباطها بوزارة العدلية وتلحق بوزارة المعارف، فيما تغير أسمها إلى كلية القانون والسياسة عام 1969 ومن ثم إلى كلية القانون عام 1987 بعد فصل قسم السياسة عند تأسيس كلية العلوم السياسية.

اليوم وفي جامعة بغداد بمنطقة الجادرية احتفلت كلية القانون بالذكرى المئوية لتأسيسها، وقد أعرب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور عبد ذياب العجيلي في لقاء مع "راديو سوا" عن أمله بتطور مناهج الكلية خلال هذه السنة والسنوات القادمة كونها من أقدم المؤسسات الأكاديمية بالمنطقة في مجال القانون، وأضاف:

"نأمل أن تتطور مناهج هذه الكلية في المستقبل القريب هذه السنة والسنوات المقبلة، وستكون هذه الكلية النموذج لكليات القانون في العراق والعالم باعتمادها على المفاهيم والمناهج التدريسية الحديثة".

من جانبه قال عميد كلية القانون في جامعة بغداد الدكتورعلى الرفيعي إن كلية القانون تعد النواة الحقيقية للثقافة القانونية في العراق:

"كلية القانون في جامعة بغداد هي أقدم كلية ونحتفل اليوم بمرور 100 عام على تأسيسها ولذلك هي أول مؤسسة أكاديمية في العراق ونواة للثقافة القانونية".

وقد تخرج من كلية القانون عدد من السياسيين من بينهم صالح جبر وعبد الوهاب مرجان اللذان شغلا منصب رئيس وزراء إبان فترة الحكم الملكي، وعبد الرحمن البزاز الذي شغل ذات المنصب في العهد الجمهوري، ورئيس الجمهورية الحالي جلال طالباني وعدد من الفنانين من بينهم أسعد عبد الرزاق وسامي عبد الحميد، فضلا عن الفنان يوسف العاني، الذي تخرج من كلية الحقوق في خمسينيات القرن الماضي، وقد ألقى العاني خلال الاحتفال قصيدة ساخرة كان قد نظمها وألقاها على أساتذته قبل 58 عاماً.

وشهدت الاحتفالية توزيع الهدايا على الأساتذة الرواد وأعضاء مجلس الكلية.

وتشير الإحصائيات إلى أن عدد خريجي كلية القانون يبلغ 20950 طالبا نال 893 منهم درجتي الماجستير والدكتوراه.

وتتألف كلية القانون في جامعة بغداد التي دخلت قرنها الثاني من أربعة أقسام هي القانون العام، والقانون الخاص، والقانون الجنائي، فضلا عن القانون الدولي.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد حيدر القطبي:
XS
SM
MD
LG