Accessibility links

تونس تستضيف ملتقى تعزيز التفاهم بين العرب وأوروبا


تعقد المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الكسو) "الأيام العربية الأوروبية من أجل تفاهم أفضل" في العاصمة تونس اعتبارا من 27 أكتوبر/تشرين الاول الحالي بمشاركة نحو 80 خبيرا وباحثا ومختصا في التاريخ واللغات والإعلام.

وأوضحت المنظمة ومقرها تونس في بيان لها أن ملتقى عربيا أوروبيا تحت عنوان "الأيام العربية الأوروبية التاريخ واللغات ووسائط الإعلام ورهانات التفاعل بين الثقافات" سيعقد في تونس بالتعاون مع مجلس أوروبا. وأضاف البيان إن الملتقى سيتناول ثلاثة محاور تتعلق بمراجعة الكتب المدرسية في مادة التاريخ وتطوير تعليم اللغات الأجنبية وتحسين صورة الآخر في وسائط الإعلام.

ويهدف الملتقى إلى تعزيز العلاقات والتعاون بين العالم العربي وأوروبا في مجالات التربية والثقافة والإعلام وخلق شراكة دائمة بينهما.

ومن المشاركين في الملتقى جابريال مازا المسئول عن التربية واللغات في مجلس أوروبا وكلود فراي رئيس المركز شمال جنوب التابع للمجلس ووزير التعليم العالي التونسي لزهر بوعون والباحثون التونسيون يوسف بن رمضان ورضا المثناني ومحمد حمدان والمغربي ميلود حبيبي واللبنانية نهوند القادري والجزائرية خديجة هني.

ووقعت المنظمة التابعة للجامعة العربية ويرأسها التونسي منجي بوسنينة اتفاقات تعاون مع مجلس أوروبا منذ خمس سنوات من أجل خلق أرضية عمل مشتركة لدعم الحوار بين الثقافات العربية والإسلامية والثقافات الأخرى.

وقد تأسس مجلس أوروبا ومقره مدينة ستراسبورج على الحدود الفرنسية الألمانية عام 1949 وهو منظمة دولية تضم 47 دولة أوروبية من أبرز إنجازاتها الميثاق الأوروبي لحقوق الإنسان في 1950.

XS
SM
MD
LG