Accessibility links

مدير صندوق النقد الدولي يقدم إعتذارا عن علاقة عاطفية أقامها مع إحدى الموظفات


قدم مدير صندوق النقد الدولي الفرنسي دومينيك ستراوس-كان الاثنين اعتذاره في رسالة بالبريد الالكتروني لموظفي الصندوق عن ارتكابه "خطأ في الحكم" عندما أقام علاقة عاطفية مع إحدى موظفاته.

وقال ستراوس-كان إنه يقدم لهم أولا اعتذاره ويعبر عن أسفه الكبير لهذا الحادث، مضيفا أن الحادث عبارة عن خطأ في الحكم ارتكبه وأنه يتحمل وحده كامل مسؤوليته.

وأوضح مدير الصندوق قائلا "أعتقد حقا أنني لم أقم باستغلال منصبي" مؤكدا أنه يدعم تماما التحقيق الجاري، وقال إنه بالطبع سيمتثل لتوصيات مجلس الإدارة حول أفضل الطرق لتسوية هذه المشكلة.

وقال إنه يود أن يقدم اعتذاره للسيدة المعنية أيضا عن خطأه لأنه كان البادئ بهذه العلاقة، وقال إنها مسؤولة اقتصادية تتمتع بالخبرة والموهبة، وإنه يدرك الوضع الصعب الذي نشأ عن ذلك بالنسبة لها كما قدم اعتذار لزوجته وعائلته.

وتابع أن الكثير منكم يشعرون باني خيبت أملهم وانه يتفهم هذا.

وفي إشارة إلى الأزمة المالية، طلب من موظفي صندوق النقد الدولي التركيز على عمل الصندوق ودوره الحاسم في مساعدة الدول الأعضاء.

كما طلب منهم انتظار انتهاء التحقيق وعدم الإصغاء للشائعات.

وقال إنه مصمم على أن يفعل كل ما هو في مصلحة المؤسسة وأنه يتمنى بصدق أن تنتهي المشكلة بأسرع وقت.

وكان صندوق النقد الدولي قد أعلن السبت فتح تحقيق بشأن ستراوس-كان لمعرفة ما إذا كان قد أساء استغلال منصبه في إطار علاقته العاطفية مع الموظفة بيروسكا ناغي وهي من أصل مجري.

وقال مصدر مقرب من ستراوس-كان إن المحققين يركزون على ظروف مغادرة الموظفة للمؤسسة الصيف الماضي، أما العلاقة الغرامية فلا تعنيهم في شيء.
XS
SM
MD
LG