Accessibility links

وزير النفط الإيراني يعلن ضرورة خفض إنتاج أوبك من البترول لمواجهة تراجع أسعارالنفط


أعلن وزير النفط الإيراني غلام حسين نوذري الثلاثاء أن بلاده تدعو إلى خفض إنتاج منظمة الدول المصدرة للنفط أوبك بمقدار مليونين إلى 2.5 مليون برميل في اليوم لإحلال الاستقرار في السوق.

وقال الوزير في مؤتمر صحافي إنه "نظرا إلى انخفاض الطلب بنسبة 8 إلى 10 بالمئة ووضع المخزونات النفطية، أعتقد أن خفض الطلب بمقدار مليونين إلى 2.5 مليون برميل في اليوم يمكن أن يدخل الاستقرار إلى السوق".

وتعقد أوبك اجتماعا الجمعة في فيينا للبت في إمكانية خفض الإنتاج لمواجهة تراجع أسعار النفط المسجل منذ الصيف بسبب الأزمة المالية العالمية.

وتراجعت أسعار النفط إلى أكثر من نصف المستويات القياسية التي سجلت في يوليو/تموز حين بلغت 147 دولارا للبرميل وذلك على الرغم من انتعاشها الطفيف في الأيام الأخيرة مدعومة باحتمال خفض إنتاج أوبك.

وأغلق سعر برميل النفط المرجعي الخفيف، تسليم نوفمبر/تشرين الثاني، في نيويورك الاثنين على 74.25 دولارا بارتفاع 2.40 دولار عن سعر إغلاق الجمعة.

وقال نوذري إن "سعر النفط منخفض جدا حاليا نظرا إلى التضخم وظروف السوق، وينبغي أن لا يكون سعر 150 دولارا للبرميل بعيد المنال".

وفي المقابل، اعتبر وزير الطاقة القطرية عبدالله بن حمد العطية في طهران حيث يحضر اجتماعا حول الغاز، أنه في ظل الوضع الحالي، فإن أفضل سعر لبرميل النفط يتراوح بين 80 و90 دولارا.

وتدعو إيران ودول أخرى، مثل فنزويلا والجزائر، بصورة عامة إلى خفض حصص أوبك بنسب كبيرة لدعم الأسعار في حين أن دول الخليج أكثر تجاوبا مع الدول المستهلكة التي يهدد ارتفاع الأسعار بإعاقة نموها الاقتصادي وبالتالي خفض استهلاكها للنفط.

ورأى العطية أنه في ظل الوضع المضطرب في السوق، فإن اجتماع أوبك المقبل سيبحث بالتأكيد في خفض الإنتاج وأن المنظمة قد تضطر إلى خفض إنتاجها لموازنة العرض والطلب.

واعتبر ممثل إيران في أوبك الاثنين أنه من الممكن أن يتم خفض الإنتاج على عدة مراحل ويبدو أن الكارتل مستعد لخفض الإنتاج مليون برميل في مرحلة أولى.

وتنتج أوبك مبدئيا 28.8 مليون برميل يوميا حاليا ما يمثل حوالي 40 بالمئة من الاستهلاك العالمي.

وتفيد الأنباء بأن النفط الخام الأميركي تخلى عن المكاسب التي حققها في أوائل التعاملات الثلاثاء وانخفض إذ طغت التوقعات بانخفاض الطلب العالمي عليه على توقعات بخفض إنتاج أوبك هذا الأسبوع.

وبلغ سعر الخام لعقود التسليم في نوفمبر/تشرين الثاني 73.22 دولار بانخفاض 1.03 دولار للبرميل.
XS
SM
MD
LG