Accessibility links

logo-print
2 عاجل
  • الرئيس أوباما: أنفقنا 10 مليارات دولار خلال عامين للقضاء على داعش

السعودية ترحب بتصريحات بيريز المتعلقة بإحياء مبادرة السلام العربية


قال وزير الخارجية السعودية الأمير سعود الفيصل إنه يأمل أن تحذو الحكومة الإسرائيلية الجديدة حذو الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز الذي دعا في الشهر الماضي إلى إحياء مبادرة السلام العربية الإسرائيلية.

وكان بيريز قد دعا في كلمة أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة العاهل السعودي الملك عبد الله إلى إعطاء دفعة لخطة معلقة لمبادلة الأرض بالسلام أقرتها جامعة الدول العربية قبل ستة أعوام، وقال إن إسرائيل ستحضر أي لقاء يستهدف إنهاء صراع مستمر منذ عقود مع جيرانها العرب.

وقال الأمير سعود الفيصل في مؤتمر صحفي عقده في الرياض تعليقا على ذلك الاهتمام بالخطة السعودية للسلام الذي عبر عنه الرئيس الإسرائيلي الذي لا يتمتع سوى بسلطات شرفية، أن تأتي عملية السلام في وقت متأخر أفضل من أن لا تأتي على الإطلاق.

وأضاف نأمل من رئيسة الوزراء الجديدة أن تعمل في هذا الاتجاه الذي يقود إلى السلام.

وكان بيريز قد منح وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني المكلفة بتشكيل حكومة جديدة وقتا إضافيا هذا الأسبوع لتشكيل الحكومة الإسرائيلية الائتلافية القادمة.

وتعهدت ليفني بمواصلة مفاوضات السلام التي ترعاها الولايات المتحدة مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس والتي بدأها قبل عام ايهود أولمرت رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته.

كما قال وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك وشريك ليفني الرئيسي الأسبوع الماضي إن الزعماء الإسرائيليين جادون في إعادة التفكير في مبادرة السلام السعودية التي طرحت عام 2002 والتي تدعو إلى اعتراف عربي كامل بإسرائيل إذا انسحبت من الأراضي التي احتلتها في حرب عام 1967 وقبلت حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين.

إلا أن إسرائيل رفضت من قبل المبادرة السعودية قائلة انه لا يجب أن تكون هناك شروط مسبقة للتقارب في الشرق الأوسط.

مما يذكر أن الخلافات بسبب الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية المحتلة والانقسامات بين الفلسطينيين وجهت ضربة قوية لهدف واشنطن التوصل إلى اتفاق سلام إسرائيلي فلسطيني بنهاية هذا العام أي قبل إنتهاء ولاية الرئيس بوش الثانية.
XS
SM
MD
LG