Accessibility links

مسؤولون: أعداد قليلة من المسيحيين النازحين عادت للموصل


قال مسؤولون في مدينة الموصل إن عددا قليلا فقط من زهاء عشرة آلاف مسيحي نازح عاد إلى المدينة، على الرغم من تعهد الحكومة بتقديم المعونات المالية وتوفير الحماية.

وقال قائد عمليات نينوى الفريق رياض جلال توفيق لوكالة أسوشيتدبرس إن الحكومة العراقية تتحمل كامل المسؤولية في توفير الحماية لجميع الأسر العائدة، مشيرا إلى أن نقاط التفتيش والدوريات الراجلة أسهمت في الارتقاء بالوضع الأمني في الموصل.

وكانت الحكومة العراقية تعهدت بتقديم مليون دينار عراقي لكل أسرة نازحة تعود إلى منزلها، بهدف تشجيع النازحين والمهجرين على العودة.

وأشارت أسوشيتدبرس إلى أنه يـُعتقد أن مسلحين سنة هم من يقف وراء حملة استهداف المسيحيين التي أدت إلى نزوح نحو نصف مسيحيي الموصل منها في الأسبوعين الماضيين.

وقد استنكر الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الهجمات ضد المسيحيين، مشيرا إلى أن الجامعة لا يمكن أن تقف صامتة إزاء ما وصفها بالجرائم الوحشية التي ترتكب ضد المسيحيين العراقيين، على حد تعبيره.

XS
SM
MD
LG