Accessibility links

تظاهرة طلابية في السليمانية لوقف تهجير المسيحيين والأيزديين


تظاهر طلبة الجامعات العراقية المشاركون في مؤتمر المستقبل الثالث الذي تقيمه منظمة سوليداريتي (التضامن) الطلابية في السليمانية، حاملين لافتات باللغتين الكوردية والعربية طالبت بوقف عمليات التهجير والترحيل والتهديد التي تطال المسيحيين والأيزديين في الموصل.

وحول هذه التظاهرة قال أحمد عبد الله نائب مدير منظمة التضامن الطلابية:

"هذه فعالية مدنية ومسيرة سلمية لمساندة الاخوة المسيحيين والايزيديين الذين تعرضوا للارهاب والتهجير من كافة المناطق في العراق".

وقد انطلقت التظاهرة من امام جامعة السليمانية متوجهة الى مبنى محافظة السليمانية حيث التقى ممثلوا الطلبة المتظاهرين ومحافظ السليمانية دانا أحمد مجيد، وسلموه مذكرة تطالب الحكومة العراقية بالعمل على الحد من ظاهرة التهجير القسري ضد المسيحيين والالتزام الكامل بالدستور والاهتمام بالمرأة إلى جانب المطالبة بتحقيق السيادة الكاملة للعراق ومطالبة دول الجوار باحترام السيادة العراقية وإحكام حدودها مع العراق واحترام قدسية الحرم الجامعي وضرورة استقلالية التعليم وضرورة تغيير المناهج الدراسية.

وأعرب محافظ السليمانية عن دعمه لمطالب الطلبة ووعد برفعها إلى الجهات ذات العلاقة في الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان .

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في السليمانية فاضل صحبت:
XS
SM
MD
LG