Accessibility links

logo-print

بيع لوحة لفرويد يظهر فيها الفنان بيكون مقابل 5.4 مليون إسترليني


قالت صالة كريستي للمزادات إن لوحة غير مكتملة رسمها الفنان لوسيان فرويد لصديقه الفنان فرانسيس بيكون بيعت بمبلغ 5.4 مليون جنيه إسترليني.

واللوحة هي إحدى اثنتين رسمها فرويد لصديقه والوحيدة المعروف مكانها.

أما اللوحة الأخرى التي رسمها فرويد (85 عاما) لزميله الفنان بيكون في عام 1952 كانت قد سرقت من معرض في برلين عام 1988 ومنذ ذلك الحين لم تشاهد في مكان عام.

وكان الرجلان وهما من أعظم الفنانين البريطانيين في حقبة ما بعد الحرب صديقين حميمين. واتخذ فرويد- الذي يعتبر واحدا من أعظم فناني العالم الذين مازالوا على قيد الحياة - كثيرا من الأوضاع أمام بيكون ليرسمه بينما رد فرويد الجميل في لوحتين فقط.

وظلت اللوحة بحوزة مالكها الحالي منذ 1972 ونادرا ما شوهدت بشكل علني في أعوام 2002 و2003 و2005 . وتراوحت التقديرات لسعرها بين خمسة وسبعة ملايين جنيه إسترليني.

وبيعت في مايو/أيار الماضي لوحة (ثلاثية 1976) للفنان بيكون مقابل 86 مليون دولار لتحقق بذلك رقما قياسيا جديدا للأعمال الفنية في حقبة ما بعد الحرب. وفي اليوم السابق لذلك كانت لوحة أخرى للفنان فرويد قد سجلت ثمنا قياسيا لفنان على قيد الحياة عندما بيعت مقابل 33.64 مليون دولار.
XS
SM
MD
LG