Accessibility links

قلق روسي وجورجي متبادل حول التحركات في المناطق المحاذية لأوسيتيا الجنوبية وأبخازيا الانفصاليتين


أعرب وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف اليوم الخميس عن قلقه من عدم جدية مراقبي الاتحاد الأوروبي في رصد الأعمال التي تقوم بها جورجيا ضد جمهوريتي أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية الجورجيتين الانفصاليتين.

وقال لافروف للصحافيين إن الجانب الجورجي يرسل قوات خاصة ووحدات مسلحة أخرى إلى المناطق المحاذية لأوسيتيا الجنوبية وأبخازيا، مشددا على عدم انتباه مراقبي الاتحاد الأوروبي لهذه التصرفات يقلق موسكو.

في المقابل، أعربت جورجيا اليوم الخميس عن قلقها العميق إزاء إرسال روسيا نحو 2000 جندي إضافي إلى جمهورية أوسيتيا الجنوبية الانفصالية بالإضافة إلى 40 عربة مصفحة حيث أصبح العدد الإجمالي للقوات الروسية في هذه الجمهورية نحو سبعة ألاف عنصر.

يشار إلى أن القوات الروسية انسحبت من المناطق المحاذية للجمهوريتين الانفصاليتين مطلع أكتوبر/تشرين الأول الجاري، وانتشر مراقبون أوروبيون لضمان احترام الجانبين اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم توقيعه بعد الحرب التي دارت بين روسيا وجورجيا في أغسطس/آب.
XS
SM
MD
LG