Accessibility links

logo-print

الاكتئاب يعجل بإنجاب المرأة الحامل


أظهرت دراسة أجريت مؤخرا أن الحوامل اللواتي يعانين من الاكتئاب معرّضات مرتين أكثر من غيرهن لإنجاب أطفالهن قبل الموعد المحدد.

وقال الدكتور دي كون لي من قسم الأبحاث في "كايسر بيرماننتي" في مدينة أوكلاند الأميركية عن خطر إنجاب المرأة الحامل في وقت مبكر يرتفع عندما تعاني من الاكتئاب، وتتزايد نسبة الخطر كلما زادت حدة الاكتئاب.

ونشرت مجلة "هيومن ريبروداكشن" نتائج الدراسة التي تعتبر دليلاً أولياً علي أن العوامل الاجتماعية والبدانة والأحداث المثيرة للضغط النفسي تزيد من الرابط بين الاكتئاب والإنجاب المبكر.

وشملت الدراسة 791 امرأة حاملاً هنّ أعضاء في "كايسر بيرماننتي" في مناطق سان فرانسيسكو.
وأجري الباحثون مقابلات مع الحوامل في الأسبوع العاشر من حملهن فوجدوا أن 41 بالمئة منهن يعانين من عوارض اكتئاب حادة.


وأكد الباحثون أن النساء اللواتي يعانين من الاكتئاب الحاد معرضات 60 بالمائة أكثر للإنجاب قبل الموعد المحدد أي حتى قبل بلوغ الأسبوع الـ37 من الحمل، مقارنة مع اللواتي لا يعانين من الاكتئاب.

وقال لي إن الإنجاب المبكر هو السبب الرئيسي وراء زيادة وفيات الأطفال ومع ذلك لا نعرف سببه. إلى ذلك قال باحثون أستراليون إنهم تمكنوا من إيجاد رابط بين بدانة الأطفال والنظام الغذائي الذي تتبعه الأم قبل وخلال فترة الحمل.

وأوضح الباحثون من جامعة "نيو ساوث وايلز" أن الدراسة أظهرت أن الأمهات الحوامل وذوات الوزن الزائد أكثر عرضة لإنجاب أطفال أجسامهم مليئة بالدهون وهم بالتالي معرضون للإصابة بالسكري واضطرابات أيضية في وقت لاحق من حياتهم.

وأظهرت الدراسة، التي طبقت علي الجرذان والتي نشرت في مجلة "أندوكرينولوجي"، أن الجرذان الصغيرة المولودة من جرذان أنثي بدينة أكثر وزناً بمرتين من الجرذان التي ولدت من أمهات من دون شحوم.


وأصدر الباحثون بياناً جاء فيه أن بدانة الأم وإفراطها في الأكل يتسبب بتغيرات كبيرة في المواد الكيميائية التي تتحكم بالشهية، ما يشير إلى أن أطفالهن مبرمجون لتناول أطعمة تختلف عن أولاد الأمهات غير البدينات.

وأضاف البيان أنه بسبب أن سيطرة الدماغ علي الشهية تنشأ في وقت مبكر من الحياة، فإن وجود الأغذية في الفترة التي تسبق ولادة الطفل قد تساهم في بدانة الراشدين.
XS
SM
MD
LG