Accessibility links

الجيش الباكستاني يؤكد مقتل أكثر من 1500 مقاتل منذ بدء الحملة ضد مقاتلي طالبان


أكد الجيش الباكستاني السبت مقتل أكثر من 1500 مقاتل إسلامي و73 عسكريا في الحملة العسكرية التي يشنها ضد مقاتلي طالبان المرتبطين بتنظيم القاعدة منذ أغسطس/آب في منطقة باجور القبلية الحدودية مع أفغانستان.

وقال الجنرال طارق خان قائد القوات شبه العسكرية إن "أكثر من 1500 متطرف قتلوا" منذ بدء الحملة، مؤكدا في الوقت عينه إن الجيش "بحاجة إلى بضعة أشهر" للقضاء على تمرد المتطرفين الإسلاميين.

وأكد الجنرال خان خلال مؤتمر صحافي عقده في خار كبرى مدن باجور أن هذه العملية العسكرية الواسعة النطاق التي انطلقت مطلع أغسطس/آب مكنت الجيش من بسط سيطرته على مدينة لوازام الإستراتيجية التي تمر بها جميع الطرقات التي يستخدمها المتمردون للحصول على الإمدادات.

ومنذ مطلع أغسطس/آب يشن الجيش الباكستاني عملية واسعة النطاق في باجور إحدى المناطق القبلية الواقعة في شمال غرب البلاد عند الحدود مع أفغانستان غير المضبوطة بإحكام.

وبحسب الإدارة الأميركية فإن هذه المناطق القبلية أصبحت ملاذا آمنا لحركة طالبان الأفغانية منذ أطاح بنظامها في أفغانستان تحالف دولي بقيادة أميركية نهاية 2001، وكذلك الأمر بالنسبة إلى تنظيم القاعدة، حليف طالبان الأفغانية والذي تدعمه أيضا حركة طالبان الباكستانية.
XS
SM
MD
LG