Accessibility links

logo-print

الاجتماع الذي كان مقررا بين محمود عباس وايهود أولمرت يؤجل دون تحديد موعد آخر


قال مساعدون للرئيس الفلسطيني محمود عباس السبت انه تم تأجيل اجتماع كان مقررا في يوم الاثنين المقبل بين عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت لمناقشة مفاوضات السلام التي تدعمها الولايات المتحدة لكن الفلسطينيين قالوا إنهما أجلا المباحثات نظرا لانشغال إسرائيل بالأوضاع السياسية الداخلية.

وقال المفاوض الفلسطيني صائب عريقات ان الاجتماع تأجل لكنه لم يقل إن كان تم تحديد موعد آخر له. ولم يتسن الاتصال على الفور بمسؤولين إسرائيليين للحصول على تعليق.

ويعمل أولمرت كقائم بأعمال رئيس الوزراء منذ استقالته وسط فضائح فساد في 21 سبتمبر /ايلول الماضي وانتخب حزبه كاديما الحاكم وزيرة الخارجية تسيبي ليفني خليفة له.

وقال مساعد كبير لعباس "إذا التقى الزعيمان فقد يبدو كأننا نتدخل في الشؤون الداخلية الإسرائيلية. نحن لا نريد ذلك."

وفي مقابلة أجريت الشهر الماضي قال أولمرت انه يجب على إسرائيل أن تنسحب من كافة الأراضي تقريبا التي احتلت خلال حرب عام 1967 مقابل السلام مع الفلسطينيين وسوريا.

وقال عباس انه يأمل في مناقشة العرض مع أولمرت.

وأطلق أولمرت وعباس مفاوضات سلام في مؤتمر بمدينة أنابوليس بولاية ماريلاند الأميركية العام الماضي بهدف التوصل إلى اتفاق قبل ترك الرئيس بوش منصبه في يناير/ كانون الثاني المقبل لكن المحادثات حققت تقدما ضئيلا.
XS
SM
MD
LG