Accessibility links

logo-print

دينيس روس لـ"هآرتس": أوباما ملتزم تجاه إسرائيل ويرى أنها تشارك الولايات المتحدة في القيم والمصالح


قال دينيس روس المبعوث الأميركي السابق للشرق الأوسط إنه يدعم المرشح الديموقراطي باراك أوباما إلى انتخابات الرئاسة الأميركية لأن أوباما يفهم علاقة الولايات المتحدة مع إسرائيل، ويعتبر الالتزام الأميركي تجاه إسرائيل هو التزام بالعقل والقلب، فعلاوة على أن البلدين يشتركان في القيم، فإن أوباما يرى أن أي خطر يهدد إسرائيل يعتبر أيضاً خطراً على الولايات المتحدة، فهناك مصالح مشتركة لأنهما تواجهان نفس المخاطر، وذلك في مقابلة مع صحيفة هآرتس الإسرائيلية نشرت السبت.

وقال روس الذي يعمل مستشاراً لأوباما لشؤون الشرق الأوسط ويروج لحملته في ولاية فلوريدا إن أوباما يفهم أن المشكلة مع إيران مشكلة عاجلة، لأن سياسة إدارة الرئيس بوش فشلت، فإيران لديها الآن برنامج نووي، ومع أنها لا تملك أسلحة نووية حتى الآن إلا أنها في عام 2001 لم تكن تستطيع أن تحول اليورانيوم إلى غاز، أما الآن فهي تملك برنامجا للتخصيب، ومع أن التفاوض مع إيران لا يضمن النجاح إلا أن عدم التفاوض سيؤدي إلى الفشل لأنه سيعزز موقف الآخر.

وفيما يتعلق بالعملية السلام، أكد روس مرة أخرى على أهمية الحوار، وقال: "حين لا تتحاور فإنك تترك المجال مفتوحا لعدوك لأن يحقق المزيد من المكاسب، فقد كانت إدارة الرئيس بوش تريد أن تقطع الحوار خلال السنوات الست الأولى، وقد أدى ذلك إلى تقوية حماس، لأن حماس كانت ترى أن السلام مستحيل".

غير أن روس أكد أن أوباما لن يتعامل مع جماعة مثل حماس التي لا تمثل دولة إلا إذا غيرت من مواقفها، لذا فإن على حماس أن تعترف بإسرائيل وأن تنبذ العنف وأن تلتزم بالاتفاقيات السابقة قبل أن يكون مستعدا للحوار معها.

ولدى سؤاله عن ما إذا كان يعتقد أن الإسرائيليين والفلسطينيين يستطيعون أن يتوصلوا إلى اتفاقية في المستقبل القريب، قال روس إنه يرى أنه من الصعب أن يحصل ذلك نظراً للظروف الحالية، وقال: "من المهم على الجانبين أن يفعلوا ما بوسعهما، لكن علينا أيضاً أن نكون واقعيين".
XS
SM
MD
LG