Accessibility links

logo-print

منتخبا فلسطين والأردن يتعادلان في مباراة تاريخية على الأراضي الفلسطينية


تعادل منتخبا الأردن وفلسطين لكرة القدم الأحد في المباراة الودية التي جمعت بينهما بمناسبة افتتاح أول إستاد دولي في فلسطين برام الله، بحضور رئيسي الاتحاد الدولي للعبة جوزيف بلاتر والآسيوي محمد بن همام.

وسجل قائد المنتخب الفلسطيني احمد كشكش الهدف الأول في الدقيقة السابعة، وعادل رائد النواطير للأردن في الدقيقة 48.

وقام بلاتر ورئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض ورئيس الاتحاد الفلسطيني اللواء جبريل الرجوب بجولة في أرجاء الملعب قبل انطلاق المباراة، وحيّوا الجماهير التي قدر عددها بحوالي 10 آلاف متفرج.

واندفع لاعبو المنتخب الفلسطيني في بداية المباراة بغية تسجيل الهدف الأول، وأضاعوا أكثر من فرصة في الدقائق الأولى قبل أن ينفرد كشكش بحارس المنتخب الأردني ويراوغه ثم يضع الكرة في المرمى الخالي.

وفي الدقائق الأولى من الشوط الثاني سجل النواطير هدف التعادل، وأظهر المنتخب الأردني سيطرة شبه كاملة على مجريات المباراة، بينما اعتمد المنتخب الفلسطيني على الكرات المرتدة.

وتعدّ هذه أول مباراة ودية رسمية للمنتخب الفلسطيني على أرضه، واستمدت أهميتها أيضا كونها جرت بحضور رئيس الاتحاد الدولي جوزيف بلاتر.

وقال بن همام في معرض رده عن سؤال لوكالة الصحافة الفرنسية خلال مؤتمر صحافي عقده في مقرّ الاتحاد الأردني لكرة القدم إن خوض فلسطين لمبارياتها على أرضها حلمنا نحن أيضا في الاتحاد الآسيوي ورغبتنا، لكننا نتحدث بواقعية عن صعوبة تحقيق هذا الحلم طالما أن إدارة المعابر والمنافذ التي تؤدي إلى فلسطين ما زالت بيد الجانب الإسرائيلي لا الفلسطيني، مضيفا أن الاتحاد الآسيوي سيقدم كل الدعم والمساندة إلى الكرة الفلسطينية في حدود إمكاناتنا وصلاحياتنا.

وأوضح بن همام انه فخور لكونه شاهد عيان على حدث كروي تاريخي يتمثل بحضور مباراة هي الأولى من نوعها في تاريخ الاتحاد الدولي تجمع بين المنتخبين الفلسطيني والأردني في فلسطين.

وأطلق الفلسطينيون على الإستاد الجديد اسم "إستاد الشهيد فيصل الحسيني" عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير.

ووضع بلاتر اليوم الأحد حجر الأساس لإستاد آخر في مدينة البيرة يحمل اسم "ماجد أسعد" الذي قاد رابطة الأندية الفلسطينية قبيل أنشاء السلطة الفلسطينية.

XS
SM
MD
LG