Accessibility links

دراسة: المكملات الغذائية لا تقي من الإصابة بسرطان البروستاتا


أفاد باحثون أميركيون الاثنين بأن مكملات السلنيوم وفيتامين هـ الغذائية لا تمنع من الإصابة بمرض سرطان البروستاتا، بل تشكل في الواقع خطرا لدرجة ما.

وأظهرت الدراسة التي أجريت على 35 ألف رجل أن المكملات لم تعمل معا أو منفردة لمنع الإصابة بسرطان البروستاتا الأكثر شيوعا بين الرجال في الولايات المتحدة.

وقال الدكتور ايريك كلاين من كليفلاند كلينيك Cleveland Clinic بولاية أوهايو الذي أشرف على الدراسة في بيان إن هذه المعلومة تساعدنا على فهم السبب في أن مادتين غذائيتين أظهرتا دليلا مبدئيا قويا على المقدرة على منع سرطان البروستاتا لم تفعلا ذلك.

وكانت دراسات سابقة أخرى قد رجحت أن المكملين الغذائيين ربما يمنعان الإصابة بسرطان البروستاتا، وكلاهما من مضادات الأكسدة وهي مركبات تتدخل في تفاعلات كيميائية يمكنها أن تضرّ خلايا أو شفرة الحمض النووي الـDNA.

وقدّرت جمعية السرطان الأميركية أن عدد الذين يشخصون بسرطان البروستاتا في عام 2008 سيكون 186320 رجلا وأن 28660 سيموتون بسببه في الولايات المتحدة وحدها خلال العام ذاته.

XS
SM
MD
LG