Accessibility links

"مشاهد عربية" يقدم أفلاما من وعن العالم العربي في واشنطن


بدأ يوم الجمعة الماضي في العاصمة الأميركية واشنطن مهرجان مشاهد عربية التابع لمهرجان السينما الدولية، حيث يتم عرض أفلام من مختلف الدول العربية.

وقالت مديرة المهرجان شيرين غريب في مقابلة مع "راديو سوا" "نحاول كل عام عرض أفضل الأفلام الجديدة خلال أيام المهرجان، وهي أفلام من وعن العالم العربي."

وأضافت غريب أن معظم الأفلام التي تعرض في المهرجان لا يمكن رؤيتها في الولايات المتحدة إلا عبر مهرجانات أو فعاليات ثقافية أخرى، مشيرة إلى أنه ليس لهذه الأفلام موزعين أميركيين.

وقالت غريب إنه وككل سنة تسعى إدارة المهرجان إلى استضافة بعض مخرجي وممثلي الأفلام التي يتم عرضها خلال أعمال المهرجان.

وعن المعايير التي يتم من خلالها اختيار الأفلام لعرضها، أكدت غريب إن اختيار الأفلام يتم بناء على ميزاتها الفنية والتقنية، وليس لكونها من بلد معين، أو ترتكز على موضوع معين.

وأضافت غريب أن هذا العام يضم على سبيل المثال ثلاثة أفلام من مصر في حين أن العام الماضي ربما تضمن المهرجان فيلما مصريا واحدا.

ولفتت غريب إلى أن معظم الأفلام المختارة للمشاركة في مشاهد عربية هي في الغالب أفلام شاركت في مهرجانات دولية وفي بعض الأحيان ربحت جوائز سينمائية مهمة.

وأوضحت غريب إلى أن إدارة المهرجان، إلى جانب تقديم أفلام لمخرجين عرب معروفين، تسعى في كل عام إلى إشراك مخرجين شباب لدخول ميدان السينما حديثا.

وقالت غريب إن مهرجان مشاهد عربية يقدم هذه السنة مجموعة أفلام اجتماعية إضافة إلى أفلام سياسية ودرامية وأفلام عاطفية.

أما الأفلام المشاركة في مهرجان مشاهد عربية، فهي 33 يوم للمخرجة الفلسطينية مي نصري، وجنينة الأسماك للمخرج المصري يسري نصر الله، في شقة مصر الجديدة للمخرج المصري محمد خان، الجزيرة للمخرج المصري شريف عرفة، الحياة بعد السقوط للمخرج المصري قاسم عبد، The Other Threat للمخرج الأميركي بسام حداد، خارج التغطية للمخرج السوري عبد اللطيف عبد الحميد، إعادة خلق للمخرج الأردني محمود المسعد، Slingshot Hip Hop لمخرجة الأميركية جاكي سلوم، تحت القصف للمخرج اللبناني فيليب عرقتنجي، بانتظار باسوليني للمخرج المغربي داوود أولاد سيد، البيت الأصفر للمخرج الجزائري عمر حكار، وكابتن أبو رائد للمخرج الأردني أمين مطالقة.

ويروي فيلم كابتن أبو رائد قصة عامل بسيط في المطار يسرد لمجموعة من أطفال الحي الشعبي الذي يقطنه مغامراته كطيار سابق في أرجاء العالم. ومن خلال هذه الحكايات والمغامرات، يكشف الفيلم أحلام الأطفال وأحلام أبو رائد.

ويحاول أبو رائد من خلال صداقة تجمع بينه وبين أطفال حارته مساعدة أحدهم على عدم ترك المدرسة، كما يدافع عن مراد الطفل الذي يتعرض هو ووالدته وأخيه إلى الضرب المتكرر والمعاملة السيئة من والده.

تجدر الإشارة إلى مهرجان مشاهد عربية يستمر حتى يوم الأحد المقبل في الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني.

XS
SM
MD
LG