Accessibility links

قتلى وجرحى في خمس هجمات انتحارية استهدفت ولاية أرض الصومال


قتل 30 شخصا على الأقل بنيهم خمسة انتحاريين وأصيب ما لا يقل عن 24 آخرين إصابات بعضهم بالغة، في خمس هجمات انتحارية بسيارات مفخخة وقعت في ولاية أرض الصومال التي تتمتع بشبه حكم ذاتي شمال الصومال.

واستهدفت ثلاثة من الاعتداءات القصر الرئاسي ومقر برنامج الأمم المتحدة للتنمية والبعثة الدبلوماسية الاثيوبية في عاصمة الولاية هرغيسا، فيما هز الهجومان الآخران مراكز لمكافحة الإرهاب تابعة لجهاز استخبارات بونتلاند في مدينة بوساسو.

وصرح مسؤول في شرطة أرض الصومال لوكالة الصحافة الفرنسية بأن سكرتير القصر الجمهوري كان واحدا من الضحايا، مشيرا إلى أن التحقيقات جارية للوصول للجهة المسؤولة عن الاعتداءات. وأوضح المسؤول أن سيارات تويوتا لاندكروزر معبأة بالمتفجرات استخدمت في الهجمات التي ضربت العاصمة.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأثيوبية إن أربعة موظفين أثيوبيين لقوا حتفهم وأصيب واحد على الأقل في التفجير الذي استهدف البعثة الدبلوماسية لبلاده في هرغيسا. وأشار إلى أن هذه الحصيلة مرشحة للارتفاع نظرا لوجود أشخاص آخرين في الموقع وقت الهجوم.

من جهة أخرى استهدف تفجيران انتحاريان متزامنان بسيارتين مفخختين مبنيين يضمان مراكز لمكافحة الإرهاب تابعين لجهاز استخبارات بونتلاند في مدينة بوساسو. وقال رئيس بونتلاند إن ستة من أعضاء جهاز الاستخبارات قتلوا في الاعتداءين.
XS
SM
MD
LG