Accessibility links

تيار الإصلاح بزعامة الجعفري يجدد تحفظه على الاتفاقية الأمنية


جدد تيار الإصلاح الوطني بزعامة رئيس الوزراء السابق إبراهيم الجعفري تحفظه على إبرام الاتفاقية الأمنية بين العراق والولايات المتحدة، مقترحا بدائل أخرى لتنظيم العلاقة بين الجانبين.

وقال القيادي في تيار الإصلاح الوطني النائب عن الائتلاف فالح الفياض في حديث مع "راديو سوا": "بعض القوى السياسية ونحن منهم نعتقد بأن البيئة والظرف السياسي وطبيعة المشهد العراقي لا تسمح بإبرام اتفاقية بهذا المستوى في الوقت الحاضر، وهناك سبل أخرى بديلة لإبرام علاقات مهمة".

وشدد الفياض على تحفظ تيار الإصلاح الوطني بزعامة رئيس الوزراء السابق إبراهيم الجعفري على إبرام الاتفاقية، موضحا: " تيار الإصلاح الوطني كما عبر عن ذلك زعيمه إبراهيم الجعفري يتحفظ على أصل الموضوع بخصوص المفاوض العراقي ونظيره الأميركي لإبرام الاتفاقية، هناك الكثير من المآخذ على المسودة الأخيرة، عبرت عنها حتى القوى السياسية المؤيدة للاتفاقية، وكذلك مجلس الوزراء من خلال التصويت على المسودة".

وتيار الإصلاح الوطني يضم عددا من أعضاء كتلة الائتلاف العراقي الموحد التي تقود الحكومة، فضلا عن شخصيات سياسية ودينية.


التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG