Accessibility links

logo-print

عاملو شركة الحفر بالبصرة يشكون افتقار مواقعهم للخدمات


يشكو العاملون في شركة الحفر العراقية في مدينة البصرة، من سوء الأوضاع التي يمارسون أعمالهم في ظلها ومن أبرزها عدم توفر المعدات والمكائن الحديثة إضافة إلى شبه انعدام الخدمات الأساسية في مواقع العمل.

يقول العامل محمد ناصر إن الشركة تواجه تحديات في عملها وهو الأمر الذي رفض التعليق عليه مسؤولو الشركة، ويضيف ناصر في حديث مع "راديو سوا":

"فقدان الطين أو ما يعرف بـ"اللوسز"منذ 10 أشهر ونحن لم نسيطر على هذه المشكلة بسبب عدم اعتماد مواصفات عالمية في أعمال الحفر ورداءة المادة الاساسية للطين حيث أن المتوفر منها سيء للغاية والزملاء الذين سافروا إلى الخارج يعرفون المشكلة ويدركون سهولة معالجتها حيث أن الشركات العالمية تعالجها قبل حدوثها بإضافة المواد حال وصول مشروع الحفر إلى مرحلة مهددة بفقدان الضغط".

يذكر أن شركة الحفر العراقية أعدت أواخر العام الماضي خطة تتضمن الشروع بحفر المئات من الآبار النفطية جنوب العراق، منها 250 بئراً في البصرة، وأعلن مؤخراً مسؤولو الشركة أن الخطة في طور التنفيذ حالياً.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في البصرة ماجد البريكان:
XS
SM
MD
LG