Accessibility links

مجلس علماء العراق يطالب بتعويض المتضررين جراء العمليات العسكرية


حمل الناطق الرسمي باسم مجلس علماء العراق الشيخ عبد الستار القوات الأميركية مسؤولية الأضرار التي لحقت بأهالي محافظة الأنبار وممتلكاتهم جراء العمليات العسكرية التي شهدتها المحافظة في الأعوام السابقة، داعيا القوات الأميركية لتعويض المتضررين.

إلى ذلك طالب عدد من المواطنين في محافظة الأنبار الحكومة المحلية بالسعي من أجل صرف مستحقاتهم من التعويضات التي أقرتها قوات التحالف في العراق، موضحين في أحاديث مع "راديو سوا" المشاكل والصعوبات التي تعترض حصولهم على التعويضات.

فقد أشار أحد المواطنين بالقول: "دارنا دمر من أثر القصف الأميركي وعند مراجعتنا عوضنا بنصف التعويض الذي يكفي لمد أساس البيت وعند مراجعتنا لم نحصل على الباقي التعويض. ونحن الآن نسكن في منزل للإيجار،" فيما قال آخر: "نطالب الحكومة العراقية أن تعوضنا ولو بما يكفي لبناء هيكل، ونحن نسمع الإعلانات في وسائل الإعلام ولكن دون تنفيذ".

يشار إلى أن القوات الأميركية صرفت 50 بالمئة فقط من قيمة التعويضات التي أقرتها للمتضررين جراء عملياتها العسكرية، فيما لم يتم صرف هذه التعويضات لأصحاب المحال التجارية الذين تضررت ممتلكاتهم أيضا جراء هذه العمليات.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG