Accessibility links

logo-print

الاتحاد الأوروبي يدعو إلى قمة طارئة لاحتواء أزمة الكونغو الديموقراطية


أعلن المتحدث بإسم المفوض الأوروبي للشؤون الإنسانية لوي ميشال الجمعة أن الرئيسين الرواندي بول كاغامي والكونغولي جوزف كابيلا أعلنا موافقتهما على المشاركة في قمة دولية محتملة حول الأزمة في شرق الكونغو.

وأطلق لوي ميشال الجمعة نداء لعقد قمة سلام في نيروبي من أجل حل النزاع الدائر في شرق جمهورية الكونغو الديموقراطية، على أن تجمع زعماء المنطقة والمنظمات الدولية كافة في محاولة لضمان اتفاق يهدف إلى وضع حد للنزاع وإرساء الاستقرار في منطقة كيفو في شرق الكونغو.

وهذه القمة التي سيطلق عليها اسم قمة "نيروبي 2 "، في إشارة إلى قمة أولى عقدت في العاصمة الكينية في نوفمبر/تشرين الثاني 2007 حول النزاع في شرق الكونغو الديموقراطية، ستساهم بحسب ميشال في إيجاد حل عبر الحوار للنزاع الدائر.
XS
SM
MD
LG