Accessibility links

تدني تقدم أوباما على ماكين عن السابق وأنباء عن محاولة أي فائز منهما لتحسين العلاقات مع سوريا


أظهر استطلاع لرويترز وسي-سبان ومعهد زغبي ظهرت نتائجه السبت أن تقدم باراك أوباما مرشح الحزب الديموقراطي في انتخابات الرئاسة الأميركية على منافسه مرشح الحزب الجمهوري جون ماكين تقلص بشكل طفيف إلى خمس نقاط في الوقت الذي لم يتبق سوى ثلاثة أيام على السباق للوصول للبيت الأبيض.

وأظهر الاستطلاع الذي يجرى على مستوى البلاد تقدم أوباما على ماكين بواقع 49 بالمئة مقابل 44 بالمئة بتراجع عن تقدمه بسبع نقاط يوم الجمعة.

ويبلغ هامش الخطأ في الاستطلاع الذي يجري عبر الهاتف 2.9 نقطة مئوية.

وتمكن ماكين في تقليص تقدم أوباما وسط المستقلين من 15 نقطة إلى ست نقاط وبين النساء من تسع نقاط إلى أربع نقاط. وقال جون زغبي منظم الاستطلاع "دون شك حقق ماكين بعض المكاسب... هذا يكفي لإثارة السؤال .. هل ماكين يتحرك؟"

وتراجعت نسبة تأييد أوباما عن 50 بالمئة بعد يومين متتاليين ظل فيهما على هذا المستوى. ولم ترتفع نسبة تأييد ماكين أبدا عن 45 بالمئة خلال أكثر من ثلاثة أسابيع جرت فيها استطلاعات الرأي هذه.

وتقدم أوباما على ماكين في كل استطلاع جرى على مستوى البلاد منذ نهاية سبتمبر/ أيلول كما أن ماكين يتراجع أيضا في العديد من الولايات الحاسمة مثل أوهايو وفلوريدا وبنسلفانيا.

ولكن ماكين والمساعدين في حملته الانتخابية يقولون انه بدأ يعود وأشار ماكين إلى مساندة حاكم كاليفورنيا أرنولد شوارزنيغر له في ولاية أوهايو المهمة يوم الجمعة. وقال ماكين "أعرف الحملة الفائزة عندما أراها... نحن متأخرون ببضع نقاط. لقد صاغها أرنولد بشكل جيد .. لقد عاد ماك."

XS
SM
MD
LG