Accessibility links

logo-print

وزارة الدفاع تسلم المالكي تقريرا حول قواتها في حال انسحاب الجيش الأميركي


أكد نائب رئيس أركان الجيش الفريق أول نصير العبادي أن وزارة الدفاع سلمت رئيس الحكومة نوري المالكي دراسة توضح وضع القوات العسكرية العراقية في حال انسحاب القوات الأميركية من العراق.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي مشترك مع المتحدث باسم قوات التحالف في العراق الجنرال ديفد بيركنز عقد ببغداد الأحد، قال خلاله العبادي: "هناك إيجاز إلى وزير الدفاع الذي كلفنا به لاحتمال سحب القوات الصديقة، التقرير سلم إلى رئيس الحكومة نوري المالكي، ماهي امكانيات وتحديد الجيش للقيام بهذه المهام".

وعن التحضيرات التي قامت بها قوات الأمن العراقية لتأمين المراكز الانتخابية خلال الانتخابات القادمة قال العبادي: "باشرت القيادات بوضع الخطط لتأمين الانتخابات المقبلة والتي تبلغ نحو 567 مركزا انتخابيا، وأدعو جميع الموطنين إلى أن يتحملوا الدور الكبير من أجل خلق بيئة آمنة من خلال المراقبة وقوة الملاحظة وفحص عجلاتهم وأماكن عملهم للحد من تأثير العبوات اللاصقة".

وشدد العبادي على أن نتائج التحقيقات التي خلصت إليها اللجنة المكلفة بالنظر في قضية تهجير المسيحيين من الموصل أكدت مسؤولية تنظيم القاعدة عن عمليات التهجير تلك، موضحا بقوله: "الاشياء التي حصلت في الموصل كان سببها القاعدة، فبعد الضربات التي وجهناها لها بدأوا يستميلون الإعلام لإحداث بلبلة من خلال استهداف العوائل، وأتصور أنه فقط 200 عائلة تركوا منازلهم واعتقد أن 10- 12 شخص قتلوا في الفترة الماضية".

أما المتحدث باسم قوات التحالف الجنرال ديفد بيركنز فقد أكد أن عدد الحوادث الأمنية خلال الشهر الماضي هي الأقل منذ عام 2004، مضيفا بالقول:

"عدد الحوادث الأمنية خلال شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي هو الأقل منذ بداية عام 2004، اعداد ضحايا قوات التحالف استمرت في انخفاضها الذي تحقق منذ الصيف الماضي، كذلك فإن عدد قتلى القوات العراقية هو الأقل منذ أيار/ مايو 2004، فضلا عن أن اعداد الضحايا من المدنيين هي الأقل منذ أيار/ مايو 2004".

وعلى الرغم من هذا الانخفاض في عدد الهجمات والضحايا إلا أن بيركنز أشار إلى أن التهديدات التي تمثلها الجماعات المسلحة ما تزال قائمة، مشيرا إلى أن قوات التحالف وبالتعاون مع نظيرتها العراقية تحاول القضاء على تلك التهديدات، بحسب تعبيره.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:

XS
SM
MD
LG