Accessibility links

logo-print

بتريوس يصل إسلام أباد ويجري محادثات مع المسؤولين الحكوميين والعسكريين الاثنين


قال الجنرال ديفيد بتريوس قائد القيادة العسكرية الأميركية الوسطى الاثنين إن باكستان يتعين عليها أن تتعامل مع التهديد الذي يمثله المتشددون .

وأضاف أن المسؤولين الباكستانيين بمن فيهم الرئيس الباكستاني آصف على زرداري يعترفون على نحو متزايد بأهمية التهديد الذي يستهدف أمن بلادهم.

ويجري بتريوس محادثات في باكستان الاثنين مع عدد المسؤولين الحكوميين والعسكريين الباكستانيين، يبحث من خلالها آثار القصف الأميركي على المناطق القبلية في باكستان، وانعكاسات ذلك على الحرب ضد الإرهاب.

ويصاحب بتريوس الذي تعد زيارته الأولى من نوعها إلى باكستان منذ توليه منصبه، مساعد وزيرة الخارجية الأميركية ريتشارد باوتشر. ويجتمع بتريوس وباوتشر وفقا لمسؤولين أميركيين مع وزير الدفاع الباكستاني تشودري احمد مختار كما سيجتمع أيضا بقائد الجيش الباكستاني الجنرال أشفق كياني.

ولم يؤكد المسؤولون إن كانت الزيارة تتضمن محادثات مع الرئيس الباكستاني آصف علي زرداري. ومن أبرز المشاكل التي يواجهها بتريوس الذي يدخل في نطاق اختصاصه الحربان في العراق وأفغانستان تزايد العنف في أفغانستان والمخابئ الآمنة لمتشددي طالبان والقاعدة في مناطق البشتون القبلية على الحدود في باكستان.

وتأتي الزيارة في وقت تشهد فيه العلاقات بين الولايات المتحدة وباكستان توترا متزايدا بعد سلسلة من الضربات عبر الحدود قامت بها القوات الأميركية ضد أهداف للمتشددين داخل باكستان.

XS
SM
MD
LG