Accessibility links

البرلمان يخصص ستة مقاعد للأقليات في قانون انتخابات مجالس المحافظات


صوت مجلس النواب العراقي على إقرار المادة البديلة للمادة 50، والتي تعنى بمنح الأقليات تمثيلا محددا في مجالس المحافظات، وسط اعتراض من قبل ممثلي الأقليات.

وأعلن رئيس لجنة الإقاليم والمحافظات البرلمانية النائب عن جبهة التوافق هاشم الطائي في مؤتمر صحفي أن التصويت كان بصورة ديموقراطية على المادة، التي تقضي بمنح مقعد واحد لكل من المسيحيين والصابئة في مجلس محافظة بغداد، ومقعد واحد للمسيحيين في مجلس محافظة البصرة، ومقعد لكل من المسيحيين والأيزيديين والشبك في مجلس محافظة نينوى.

وأشار الطائي إلى أن للأقليات الحق في تقديم اعتراض على نتائج التصويت في المحكمة الاتحادية:

"تم التصويت على المادة البديلة للمادة 50، وعرضت على أعضاء مجلس النواب. هذا التصويت حسم الخلاف على المادة منذ فترة ليست بالقليلة، ومن حق الأقليات الاعتراض لدى المحكمة الاتحادية".

وطالب ممثل المسيحيين في البرلمان النائب يونادم كنا مجلس رئاسة الجمهورية بنقض هذا القانون، منتقدا الطريقة التي صوتت فيها الكتل على القانون:

"هذا مؤشر على استمرار العقلية القومية المتعصبة والنفس الديني المتشدد. وهذا لايخدم المصلحة الوطنية".

أما ممثل الأيزيديين في البرلمان النائب أمين فرحان ججو، فقد استنكر آلية التصويت، مؤكدا امتناع الأيزيديين عن المشاركة في الانتخابات في حال بقاء القانون على صيغته الحالية:

"نحن الأيزيديون سناقطع هذه الانتخابات إذا ما استمر تهميش الأقليات في هذا القانون".

وقال رئيس كتلة التحالف الكردستاني النائب فؤاد معصوم في مؤتمر صحفي إن المسيحيين حرموا من التمثيل الذي يستحقونه في مجالس المحافظات:

"القانون مر، وبالتالي حرم المسيحيون من أن يكون لهم عدد مناسب في مجلس محافظة بغداد، وكذلك مجلس محافظة الموصل. وبالتالي هذا الموقف لايشجعهم على العودة سريعا إلى العراق، لأنهم يعتقدون، ومن حقهم، أن هناك موقف معادي للمسيحيين".

وكان مجلس النواب أقر في 24 من شهر أيلول سبتمبر الماضي قانون انتخابات مجالس المحافظات، الذي حذفت منه المادة 50 التي تكفل حق التمثيل النسبي للأقليات في مجالس المحافظات.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG