Accessibility links

أسعار النفط للعقود الآجلة تتأرجح في التعاملات الآسيوية ومبيعات السيارات الأميركية تنخفض


تأرجحت أسعار النفط للعقود الآجلة في التعاملات الآسيوية الثلاثاء وعاودت ارتفاعها عن مستوى 64 دولارا للبرميل بعد انخفاض سجل في يوم سابق بسبب تجدد المخاوف من ركود اقتصادي مع امتناع المستثمرين عن المخاطرة قبل انتخابات الرئاسة الأميركية.

وكانت أسعار النفط قد انخفضت بشدة من مستواها القياسي الذي تجاوز 147 دولارا للبرميل في يوليو/تموز مع امتداد أثر الأزمة الائتمانية إلى الاقتصاد الحقيقي وتراجع الطلب على الوقود في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للطاقة في العالم ودول أخرى كبرى.

وارتفع الخام الأميركي الخفيف للعقود تسليم ديسمبر/كانون الأول 12 سنتا إلى 64.03 دولار للبرميل في أعقاب هبوطه إلى 63.03 دولار في وقت سابق الثلاثاء وبعد تراجعه نحو أربعة دولارات في الجلسة السابقة. وشهد أكتوبر/تشرين الأول الماضي أكبر هبوط شهري لأسعار النفط. وانخفض خام القياس الأوروبي مزيج برنت 13 سنتا إلى 60.35 دولار.

وصدرت يوم الاثنين سلسلة من البيانات الاقتصادية الضعيفة التي أشارت إلى ضعف الطلب على النفط مما دفع الأسعار للتراجع وطغى على أي بوادر على خفض الإنتاج السعودي بما يتفق مع قرار منظمة أوبك الشهر الماضي.

وأوضحت بيانات أن مبيعات السيارات الأميركية انخفضت 32 في المئة في أكتوبر/تشرين الأول لتصل إلى مستويات لم تبلغها منذ نحو ربع قرن.
XS
SM
MD
LG