Accessibility links

logo-print

الزعيم الليبي القذافي يبحث مع الرئيس الأوكراني يوتشنكو في مواضيع النفط والقمح والأسلحة


تناول الزعيم الليبي معمر القذافي خلال محادثات الثلاثاء مع الرئيس الأوكراني فيكتور يوتشينكو موضوعات النفط والقمح والأسلحة الأوكرانية خلال أول زيارة يقوم بها رئيس دولة ليبي إلى هذه الجمهورية السوفياتية سابقا.

وقال مسؤول في الرئاسة الأوكرانية إن طرابلس أبدت أيضا اهتماما بشراء آليات مدرعة أوكرانية وأنظمة دفاع مضادة للطيران. كذلك تطرق الرئيس يوتشينكو في مؤتمر صحافي مشترك مع ضيفه إلى مسألة استثمار الحقول النفطية الليبية.

وتحاول أوكرانيا التي تعتمد على روسيا في إمداداتها من الطاقة رغم العلاقات المعقدة بين البلدين، تحاول تنويع مصادرها من الطاقة وتأمل في استخراج النفط من ليبيا التي تملك احتياطيا كبيرا.

من جهة أخرى ذكر يوتشينكو بمشروع طرابلس للاستثمار في إنتاج القمح في أوكرانيا بمساحة قدرها 100 ألف هكتار. وبلغت المبادلات التجارية بين البلدين 180 مليون دولار. وقال الزعيم الليبي إن البلدين أقاما أسسا متينة في مجال التعاون والعلاقات الثنائية.

ولم يتجاهل الزعيمان الملفات السياسية خلال محادثاتهما وأعلن الرئيس يوتشينكو الذي زار ليبيا في أبريل/نيسان أنه شرح للزعيم الليبي لماذا من المهم جدا بالنسبة لأوكرانيا الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي.

وكان القذافي قد وصل إلى أوكرانيا في إطار جولة في دول الاتحاد السوفياتي السابق قادته إلى روسيا وبيلاروسيا.

وفي مينسك أبدى الزعيم الليبي تضامنه مع الرئيس ألكسندر لوكاشينكو في وجه "هيمنة الولايات المتحدة"، وفي موسكو بحث في استعادة التوازن الجيوسياسي ووقع حسب طرابلس اتفاق تعاون في المجال النووي المدني.

وفي كييف أقام القذافي الذي كان محاطا بحرسه النسوي في خيمته داخل مقر إقامته الرسمية بوسط المدينة.
XS
SM
MD
LG