Accessibility links

logo-print

بابان يحذر من تبعات فشل إبرام الاتفاقية الأمنية


أكد علي بابان وزير التخطيط والتعاون الإنمائي على أهمية إبرام الاتفاقية الأمنية بين العراق والولايات المتحدة، محذرا في الوقت ذاته من تبعات فشل الجانبين في التوصل إلى اتفاق نهائي حول بعض القضايا العالقة.

وقال بابان في حديث مع "راديو سوا":
"نخشى من تبعات أمنية وسياسية في حال لم ننجح في عقد الاتفاقية، وهذا هو سبب موقفنا الذي لايختلف كثيرا عن مواقف الأطراف العراقية الأخرى، ولكن حرصنا واضح على إبرام الاتفاقية في وقت قريب لغلق الباب أمام متغيرات سلبية قد ترافق غياب التوقيع".

وأعرب الوزير بابان عن اعتقاده بإمكانية دعم جميع الأطراف العراقية لحكومة نوري المالكي في حال تحسين شروط الاتفاقية، قائلا: "لا تعتقد بوجود عراقي يعارض إبرام الاتفاقية في حال نجاح الحكومة بتحسين الشروط بخصوص الجانب السيادي والاقتصادي والأمني".

وقد أعلنت كتل نيابية وقوى سياسية تأييدها لإبرام الاتفاقية في حال إستجابت واشنطن للمقترحات العراقية بخصوص تعديل بعض البنود المتعلقة بضمان السيادة والولاية القضائية.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG