Accessibility links

logo-print

صحيفة إسرائيلية: رايس ستقدم للإدارة الأميركية الجديدة مقترحات لحل النزاع في الشرق الأوسط


نقلت صحيفة جيروسليم بوست في عددها الصادر الأربعاء عن دبلوماسيين في القدس قولهم إن وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس ستقدم للإدارة الأميركية القادمة ورقة بمقترحاتها لتسوية النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

ومن المقرر أن تصل رايس إلى المنطقة غدا الخميس للمشاركة في اجتماع اللجنة الرباعية الخاصة بالشرق الأوسط في شرم الشيخ.

ويتوقع أن يطلع كل من وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني وكبير المفاوضين الفلسطينيين أحمد قريع ممثلي اللجنة الرباعية على المراحل التي وصلت إليها المفاوضات في الوقت الراهن.

وذكرت الصحيفة أن تقارير في القدس أشارت إلى أن إسرائيل والفلسطينيين لن يصدروا بيانا مشتركا يحدد عمل الطرفين، وذلك خلافا لما كانت تأمل به رايس.

إلا أنه من المرجح أن تقدم رايس بنفسها ورقة تلخص فيها فحوى المحادثات وتشرح فيها ما تعتقد أنه ضروري القيام به للتوصل إلى اتفاق، وذلك أسوة للورقة التي كان الرئيس السابق بيل كلينتون قد قدمها قبل مغادرته البيت الأبيض في يناير/ كانون الثاني 2001، والتي عرفت بـ"مقترحات كلينتون".

ووفقا لما نقلت الصحيفة عن مسؤولين دبلوماسيين إسرائيليين، هناك أيضا احتمال أن يوقع الرئيس بوش هذه الوثيقة، إلا أن مسؤولين دبلوماسيين أميركيين في إسرائيل قالوا إن ليس لديهم أي معلومات عن نية الرئيس بوش لإصدار بيان بشأن الشرق الأوسط قبل مغادرته البيت الأبيض في يناير/ كانون الثاني.

وقال أحد كبار الدبلوماسيين في القدس إن زيارة رايس هي لتقييم الإيجابيات والسلبيات بعد عام على انعقاد مؤتمر أنابوليس. وأكد أن رايس تدرك أنها لا يمكن التوصل إلى اتفاق، لكنها تريد ملخصا بالمحادثات.

وأشار الدبلوماسي إلى احتمال أن تقدم رايس ورقة توثق فيها المرحلة التي كانت فيها المحادثات قبل توليها منصبها، والمرحلة التي وصلت إليها اليوم، وكذلك توصياتها لدفع عملية السلام إلى الأمام. إن الغرض من هذه الورقة سيكون لترك مقترحات للإدارة الجديدة كي لا يكون عليها البدء من نقطة الصفر.
XS
SM
MD
LG