Accessibility links

وزارة الدفاع الأميركية تقرر سحب لواء مقاتل من العراق بعد تراجع العنف


قررت وزارة الدفاع الأميركية اليوم الخميس سحب أحد ألويتها المقاتلة في العراق مبكرا نظرا لتراجع إعمال العنف، وفقا لما أعلنه الناطق باسم البنتاغون براين ويتمان.

وقال ويتمان إن اللواء الثاني من الفرقة 101 المحمولة جوا المنتشرة شمال غرب بغداد سيغادر العراق خلال نوفمبر/تشرين الثاني بدلا من يناير/كانون الثاني 2009.

وأوضح ويتمان أنه لن يحل محل اللواء الثالث الذي ينتمي للفرقة ذاتها المقرر رحيله أيضا خلال نوفمبر/تشرين الثاني أي لواء آخر لينخفض بذلك عدد الألوية في العراق إلى 14.

ويبلغ عدد جنود اللواء ما 3500 و4500 جندي، وينتشر نحو 152 إلف جندي أميركي حاليا في العراق.

وقد سحبت الولايات المتحدة خلال السنة الجارية خمسة ألوية أرسلت عام 2007 كجزء من علمية زيادة عديد القوات الأميركية لمواجهة العنف الذي تصاعد حينذاك.

وقررت واشنطن في الوقت نفسه إرسال كتيبة من مشاة البحرية المارينز كان مقررا نشرها في العراق إلى أفغانستان في نوفمبر/تشرين الثاني إضافة إلى كتيبة من الجيش في يناير/كانون الثاني.

وينتشر نحو 32 ألف جندي أميركي في أفغانستان.
XS
SM
MD
LG