Accessibility links

logo-print

أوباما يبدأ في تشكيل فريق حكومته القادمة


بعد يومين من انتخابه الباهر رئيسا للولايات المتحدة بدأ باراك أوباما الخميس في تشكيل الفريق الذي سيقود بلادا تحارب على جبهتين وتتخبط في أزمة اقتصادية خطيرة.

هذا وقد ووافق النائب عن ولاية ايلينوي في الكونغرس رام ايمانويل البالغ من العمر 48 عاما والمقرب من الرئيس المنتخب، على تولي منصب كبير موظفي البيت الابيض.

وأعلن باراك أوباما في بيان أنه يسعده أن يعلن أن صديقه النائب رام ايمانويل وافق على ان يتولى منصب كبير موظفي البيت الأبيض.

وأضاف أوباما أن رئيس هيئة موظفي البيت الأبيض يلعب دورا مركزيا يتيح للرئيس وحكومته تطبيق برنامجه مشددا على أن تسوية "التحديات الاقتصادية" ستكون أولوية مركزية في حكومته.

من جهته قال رئيس فريق البيت الابيض في بيان نشر مع بيان أوباما إنه يريد أن يبذل كل ما في وسعه للمساهمة في انجاز التغيير الذي تحتاجه أميركا.

واضاف ايمانويل لدينا عمل يجب انجازه وقد وجه الاميركيون الثلاثاء رسالة واضحة: يجب انجاز العمل.

وهذا هو أول تعيين يقوم به باراك أوباما لادارته المقبلة بعد يومين من انتخابه.

ويعتبر ايمانويل خبيرا بالخفايا السياسية في واشنطن وكواليس البيت الأبيض لأنه كان مستشارا سياسيا في عهد الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون.

ورئيس هيئة موظفي البيت الأبيض هو الشخص الأعلى في السلطة التنفيذية ويلعب دور أعلى مستشار لدى الرئيس.

تجدر الإشارة إلى أن رئيس الولايات المتحدة الجديد سيتولى مهامه في العشرين من يناير/كانون الثاني، في الوقت الذي تشهد بلاده أكبر أزمة منذ عام 1929 وهي على حافة الانكماش.

وأفاد فريق أوباما في بيان أنه وزوجته ميشال سيلبيان دعوة من الرئيس بوش إلى البيت الأبيض.

هذا وقد وذكرت قناة ABC نيوز أن أكبر مسؤول استراتيجي لأوباما خلال حملته الانتخابية ديفيد اكسلرود وافق على تولي منصب مستشار كبير في البيت الأبيض وتوقعت أن يعين روبرت غيبس مدير الاتصال في حملة أوباما في منصب الناطق باسم البيت الابيض.

وتوقع فريق أوباما أن يتم إعلان اسم وزير الخزانة المقبل خلال الايام القادمة.

وذكرت أسماء اربع شخصيات لخلافة الوزير الحالي هنري بولسن بينهم وزيرا الخزانة السابقان في عهد كلينتون لورانس سامر الذي يدرس حاليا في جامعة هارفارد وروبرت روبن المدير الحالي لمصرف سيتي غروب.

والاسمان الآخران هما رئيس الخزانة الفدرالية في نيويورك تيموثي غيثنر والرئيس السابق لمجلس الإحتياط الفدرالي بول فولكر.

وكان فولكر من أقرب مستشاري أوباما حين اندلعت الازمة المالية لكن، حسب مقربين من الرئيس المنتخب رفضوا الكشف عن هويتهم لصحيفة وول ستريت جورنال، قد يكون متحفظا لقبول منصب وزير الخزانة. لكن نفس المصادر توقعت أن يشكل اوباما فريقا يعمل مباشرة مع البيت الابيض ويكلف مراقبة تطبيق أنظمة الضبط الجديدة في النظام المالي وقد يقود فولكر هذه الهيئة.

وقد أعلن وزير المالية الأميركية هنري بولسون الخميس في بيان له أنه يريد ضمان فترة انتقالية معتدلة وفعالة مع الفريق الاقتصادي للرئيس الجديد باراك اوباما.
XS
SM
MD
LG