Accessibility links

logo-print

سوريا تتهم فتح الإسلام بالتفجير الذي وقع في دمشق خلال شهر سبتمبر الماضي


ذكر التلفزيون الرسمي السوري أن منفذي اعتداء دمشق الذي وقع في 27 سبتمبر/أيلول وأسفر عن مقتل 17 شخصا ينتمون إلى تنظيم "فتح الإسلام" المتطرف الذي كان قد اشتبك مع الجيش اللبناني في شمال لبنان في عام 2007، طبقا لاعترافات المنفذين التي عرضها التلفزيون مساء الخميس.

وتضم المجموعة عبد الباقي الحسين الذي وصف بأنه زعيم فتح الإسلام في سوريا الذي قال إن الهدف من الهجوم إلحاق الأذى بنظام الحكم في سوريا.

كما أظهر التلفزيون صورة رجل قال إنه كان الانتحاري الذي فجر نفسه يوم 27 من سبتمبر/أيلول الماضي في دمشق في حادث مميت أعتبر الأسوأ الذي تشهده سوريا منذ الثمانينات.
XS
SM
MD
LG