Accessibility links

أوباما يلهم رساما لبنانيا بعدما ملت ريشته من بوش


أعرب الرسام اللبناني الكاريكاتوري ستافرو جبرا عن سعادته لانتخاب باراك اوباما رئيسا جديدا للولايات المتحدة خلفا لجورج بوش، وذلك لأن ريشته ملت من ملامح وجه الأخير بعد إدارة دامت ثماني سنوات متتالية على حد قوله.

وأوضح ستافرو، الذي دأب على رسم الحياة السياسية في لبنان والمنطقة طوال 40 عاما، أن باراك أوباما عنصر جديد يدخل إلى السوق الكاريكاتورية.

هذا وقد توقع ستافرو أن ينال أوباما قسطا وفيرا من رسومه اليومية التي تنشرها وسائل إعلام محلية في بيروت. وقال "نريد وجها أميركيا جديدا يأتي للتغيير ويطالب بالتغيير. واعترف ستافرو بأن وجه أوباما قابل للرسم الكاريكاتوري، لأن لديه التركيبة والحركات التي يمكن ترجمتها لونا وفنا على الورق.

يذكر أن لستافرو 16 كتابا عن الكاريكاتور وأربع مجموعات صور وظهرت أعماله في سلسلة إصدارات وطنية ودولية والعديد من المعارض اللبنانية والعالمية.

وقد قوبل انتخاب باراك أوباما وهو من أصل إفريقي بالترحيب في مختلف أرجاء العالم. ورحب الزعماء العرب بفوزه الانتخابي ودعوه إلى التحرك سريعا من أجل السلام في الشرق الأوسط.

XS
SM
MD
LG