Accessibility links

logo-print

القوات العراقية تستعد لتسلم الملف الأمني في بغداد بما فيها المنطقة الخضراء


أكد مدير العمليات في وزراة الداخلية اللواء عبد الكريم خلف أن القوات الأمنية العراقية تستعد لتسلم الملف الأمني للعاصمة بغداد من قوات التحالف.

وأوضح خلف في حديث لـ"راديو سوا: "العمل يجري مع القوات متعددة الجنسيات لاستلام الملف الأمني فيمناطق بغداد كافة، هذا الموضوع طبقناه في مدن عديدة ووزارة الداخلية نجحت في احكام السيطرة على المدن، استلمنا بالفعل العديد من مناطق بغداد، ويجري تقييم لقواتنا الأمنية وجاهزيتها ووزارة الداخلية تقوم بتطوير إمكانيات هذه القوات، ويبلغ تعداد قوات وزارة الداخلية فقط 80 ألف شخص".

وأشار خلف إلى أن جميع مناطق العاصمة ستسلم إلى القوات الأمنية العراقية بضمنها المنطقة الخضراء التي تضم مقر الحكومة وسفارت عدد من الدول العربية والأجنيبة، موضحا:

"جميع المناطق سيتم استلامها من قوات التحالف ولا يمكن تجزأة بغداد لأن تجزأة الأمن يمثل صعوبات وتحديات على القوات الأمنية وبالتأكيد سيكون من ضمنها المنطقة الخضراء بعض المناطق التي لها خصوصية التي فيها الحكومة والمقرات الخاصة وتخضع لحماية خاصة هذه لا تخضع إلى قائد بغداد ولكنها ستبقى على تنسيق مع القوات الامنية في بغداد".

ولم يحدد خلف وقتا لتسلم الملف الأمني للعاصمة بغداد في وقت أشارت فيه مصادر أمنية في تصريحات صحافية أن بغداد ستكون التالية بعد محافظة الكوت التي تسلمت القوات الأمنية العراقية ملفها الأمني في الـ 29 من شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG