Accessibility links

فرنسا تعلن أن الموقف في مالي يتدهور بعد الإطاحة بالرئيس المنتخب


صرح وزير الخارجية الفرنسية أن الموقف في مالي يتدهور على نحو سريع بعد الانقلاب الذي وقع هناك وأطاح بالرئيس المنتخب ديمقراطيا واستيلاء الانفصاليين من الطوارق على بعض المدن الرئيسية شمال البلاد. وقد نصحت فرنسا رعاياها بعدم السفر إلى مالي على سبيل الحيطة والحذر.

وكان الكابتن أمادو هايا سانوغو قائد الانقلاب قد وعد بالعمل على تحقيق المصالحة الوطنية وإجراء انتخابات نزيهة وأضاف قائلا:" في أعقاب البيان الختامي الذي أصدرته الجماعة الإقتصادية لدول غرب أفريقيا في أبيدجان في السابع والعشرين من الشهر الماضي، وبعد التشاور مع رئيس بوكينا فاسو الذي توسط في الأزمة، نتعهد بإعادة العمل بدستور جمهورية مالي الذي صدر عام 1992 فضلا عن مؤسسات الدولة الأخرى."

XS
SM
MD
LG