Accessibility links

يديعوت أحرونوت: حصار قطاع غزة آخذ في التآكل


قالت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية إن قطاع غزة لم يعد معتمدا على إمدادات الوقود الإسرائيلية في ظل وجود أنبوب لتهريب الوقود من مصر ويمتد تحت طريق فيلادلفي في القطاع.

وقالت الصحيفة الإسرائيلية إن هذا الأمر يشكل خطوة جديدة في طريق فك ارتباط قطاع غزة وعدم اعتماده على دولة إسرائيل.

كما اعترف مسؤولون في وزارة الدفاع الإسرائيلية بأن الحصار المفروض على قطاع غزة عبر الحد من دخول السلع إلى القطاع آخذ في التآكل وأن الفلسطينيين يقومون اليوم بإيجاد بدائل لحاجاتهم من الوقود والسلع عبر الحدود مع مصر، بحسب ما أشارت له الصحيفة.

وأضافت الصحيفة الإسرائيلية أنه يتم ضخ 150 ألف ليتر من الديزل يوميا عبر النفق الممتد تحت طريق فيلادلفي، وبالتالي فإن سكان قطاع غزة لم يعودوا معتمدين على الديزل الإسرائيلي ذي السعر المرتفع والذي يعتبر أفضل جودة.

وتابعت يديعوت أحرونوت أن الشخص المسؤول عن التنسيق بين حركة حماس وإسرائيل أبلغ الجانب الإسرائيلي بعدم الرغبة في شراء الديزل الإسرائيلي المرتفع السعر نظرا لانخفاض أسعار النفط العالمي، غير أن السبب الحقيقي يعود لوجود البديل المصري.

وتحدثت الصحيفة عن أن عمليات نقل كبيرة للبضائع تتم بين الأراضي المصرية وقطاع غزة ويستخدم فيها مختلف أنواع وسائط النقل.

وأضاف يديعوت أحرونوت أنه بعد الهدنة التي وقعت بين حركة حماس وإسرائيل قامت الحركة بتأسيس إدارة لهذه الأنفاق لتنظيم عملها.
XS
SM
MD
LG