Accessibility links

logo-print

فياض يدعو الفلسطينيين في ذكرى رحيل ياسر عرفات للوحدة والالتفاف حول منظمة التحرير


دعا رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض في كلمة له، خلال إحياء الذكرى الرابعة لرحيل الرئيس السابق ياسر عرفات، الفلسطينيين إلى الوحدة وإنهاء الانقسام فيما بينهم والالتفاف حول منظمة التحرير الفلسطينية.

وقال فياض إن الوفاء للرئيس الراحل يتمثل أولا بإعادة وحدة الوطن، وإنهاء هذا الفصل من حياة الفلسطينيين، وأضاف:"

إن علينا الإدراك ونحن نحيي هذه المناسبة أن المخاطر التي تحيط بقضيتنا مخاطر حقيقية، وأن المنجزات التي أنجزها عرفات مهددة، وأن تراثه مهدد".

ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية عن فياض قوله إن عرفات لم يكن يعلم أن الوطن الذي تمكن الشعب الفلسطيني من وضعه تحت الشمس سيدمى بمغامرات الانقسام ويتعرض لمخاطر الانفصال.

كما دعا رئيس الوزراء الفلسطيني خلال كلمته المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياتها القانونية والسياسية والأخلاقية، وضرورة التدخل الفعال لإنهاء الاحتلال وإنقاذ حل الدولتين، وتمكين الشعب الفلسطيني من تقرير مصيره ودولته المستقلة على حدود 1967، باعتبار أن ذلك يمثل مفتاح الأمن والاستقرار والسلام في المنطقة.

القدوة يتوقع ان يتضح سبب وفاة عرفات

من ناحيته قال رئيس مجلس إدارة مؤسسة ياسر عرفات للتراث ناصر القدوة إنه يتوقع أن تتوفر قريبا معلومات عن سبب وفاة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات الذي تحل الثلاثاء الذكرى الرابعة لغيابه، مؤكدا انه "قتل بالسم".

وأوضح القدوة في حديث لوكالة الأنباء الفرنسية الاثنين انه يتوقع أن تتوفر قريبا معلومات عن سبب وفاة ياسر عرفات مؤكدا أن "كل يوم يظهر كلام يحمل مؤشرات عن تصفية عرفات وفي كل يوم نقترب من جزئية التسميم الذي تعرض له عرفات".

وأضاف أنه ربما خلال سنة أو سنتين على ابعد تقدير ستتضح الحقيقة.

XS
SM
MD
LG