Accessibility links

logo-print

الإعصار بالوما يدمر آلاف المنازل قبل تحوله إلى عاصفة استوائية


أحدث الإعصار بالوما أضرارا في آلاف المنازل واقتلع الكثير من الأشجار وأعمدة الكهرباء مخلفا مشهدا كارثيا بعد مروره على الساحل الجنوبي الشرقي لكوبا قبل أن تتراجع قوته ويتحول الأحد إلى عاصفة استوائية.

وقد تراجع إعصار بالوما من إعصار شديد الخطورة من الفئة الرابعة اجتاح السبت جزر كايمان البريطانية إلى عاصفة استوائية الأحد مصحوبة برياح سرعتها 110 كلم في الساعة بعد أن ضرب مساء السبت الساحل الجنوبي لكوبا بقوة إعصار من الفئة الثالثة مصحوبا برياح تزيد سرعتها على 200 كلم في الساعة وفق المركز الوطني الأميركي للأعاصير في ميامي.

وسجلت أفدح الأضرار في مقاطعة كاماواي في وسط شرق البلاد وهي منطقة زراعية دخل منها الإعصار ليقتلع أسطح المنازل وأعمدة الكهرباء ويقسم برجا للاتصالات إلى شقين.
ودخلت مياه البحر مسافة كيلومتر ونصف الكيلومتر في اليابسة في منطقة سانتا كروز دل سور بعد 76 عاما بالتمام على المد الذي ابتلع هذه البلدة الساحلية بسبب إعصار خلف ثلاثة آلاف قتيل.

وقامت السلطات بإجلاء أكثر من 500 ألف شخص من مناطق وسط وشرق كوبا إلى ملاجئ أو للإقامة لدى أقاربهم. ولم يتم الإبلاغ عن أي ضحية حتى الآن. وتم كذلك نقل ثلاثة آلاف سائح إلى مناطق آمنة.
XS
SM
MD
LG