Accessibility links

logo-print

الحزب الحاكم في الجزائر يتوقع قرب الإعلان عن ترشيح بوتفليقة لولاية ثالثة


أثارت موافقة البرلمان الجزائري على تعديلات دستورية تتضمن إلغاء الحد الأقصى لعدد الفترات التي يمكن للرئيس البقاء فيها في الحكم، ردود فعل متباينة في الجزائر.

فقد رحب الحزب الحاكم في الجزائر بالقرار، وقال ميلود شرفي، المتحدث الرسمي بإسم التجمع الوطني الديمقراطي الحاكم، إن القرار الذي حصل على أغلبية ساحقة سيؤدي إلى إعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ترشيح نفسه للإنتخابات المقبلة في غضون أيام.

وقال شرفي لـ"راديو سوا":
XS
SM
MD
LG