Accessibility links

أكبر عرض للأزياء الفلسطينية في رام الله


شارك عشرون مصمما ومصممة من خريجي معهد الأزياء والنسيج في بيت ساحور في عرض إنتاج عمل دورة استمرت شهرين نظمها معهد غوته الألماني في رام الله بمشاركة مصممة ومدرسة تصميم الأزياء الألمانية سوزانه كومبير.

وقدمت اثنتا عشرة عارضة للأزياء على منصة أقيمت في جاليري المحطة وسط العشرات من الرجال والنساء الذين حضروا لمشاهدة العرض أزياء عكست جرأة المصممين من حيث تنوعها ما بين فساتين للسهرة والملابس الضيقة وموديلات حديثة مستوحاة من الثوب الفلسطيني.

وحمل كل تصميم اسما يعكس فكرة صاحبه ما بين البحر والزجاج و برك سليمان وهو مكان اثري في بيت لحم و الجدار في إشارة الى الجدار العازل الذي تقيمه إسرائيل في الضفة الغربية المحتلة ويقطع أوصال المدن الفلسطينية و الورد و ريش الطاووس ورسومات العنكبوت.

ويتطلع المصممون لان يكون هذا العرض بداية نحو دخولهم عالم تصميم الأزياء وقالت المصممة الشابة ريم ابراهيم لرويترز إن العرض فرصة كبيرة كي نقول إن هناك إبداعات فلسطينية في مجال التصميم والخطوة الثانية الدخول إلى عالم التصميم العالمي.

ورأت المصممة الشابة ربى القيسي في العرض فرصة للمشاركين في دخول عالم التصميم والأزياء. من جهتها قالت المصممة الألمانية كومبير إن المصممين الشبان لديهم التعليم النظري في مجال التصميم وما قمت به حفزهم على التفكير في عمل تصميمات تعبر عما يدور في داخلهم ونظرتهم للحياة وساعدتهم على اختيار الألوان وأنواع الأقمشة.

XS
SM
MD
LG